الأربعاء , أكتوبر 5 2022
الرئيسية / اختراعات / اختراعات طبية / علاج جديد بالليزر لوقاية مرضى السكري من فقد البصر
علاج جديد بالليزر لوقاية مرضى السكري من فقد البصر
علاج جديد بالليزر لوقاية مرضى السكري من فقد البصر

علاج جديد بالليزر لوقاية مرضى السكري من فقد البصر


يحافظ العلاج بالليزر، الذي لا يسبب حروقاً في شبكية العين، على بصر المريض بشكل فعال, ومؤخرا أظهرت علاجات جديدة بتقنية الليزر خضع له مرضى يعانون من فقدان البصر الناجم عن مرض السكري (ممولة من المعهد الوطني لأبحاث الرعاية الصحية بالولايات المتحدة) أنه فعال من حيث التكلفة وتجنب التدخل الجراحي، وفقاً لبحث أجري عقب تجربة سريرية.

تتوفر حالياً عديد من خيارات العلاج المقدمة للأشخاص المصابين باعتلال الشبكية السكري، من بينها نوعان من العلاج بالليزر وحقن العين.

يعد اعتلال الشبكية السكري أكثر مضاعفات مرض السكري التي تهدد البصر شيوعاً، إذ يعاني منه أكثر من 27 مليون بالغ.

يحدث اعتلال الشبكية السكري عندما تبدأ الأوعية الدموية في الشبكية في الجزء الخلفي من العين بالتسريب، ما يؤدي إلى تراكم السوائل في اللطخة الصفراء وهي الجزء الذي يوفر الرؤية المركزية. ويحصل التسرب عندما يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم إلى تلف الأوعية الدموية.

وجد البحث، المنشور في مجلة طب العيون، أن نبضات الليزر الدقيقة دون العتبة، التي لا تسبب حرقاً في شبكية العين، كانت فعالة في الحفاظ على بصر المريض.

يتطلب هذا أيضاً زيارات أقل للعيادة وهو أكثر فعالية من حيث التكلفة من العلاج من طريق حقن العين، حيث يكلف حقن العين حوالى عشرة أضعاف تكلفة العلاج بالليزر

كانت التكلفة الإجمالية لرعاية المرضى المسجلين في التجربة (ويشمل ذلك العلاج بالليزر وأي علاجات أخرى مطلوبة إضافة إلى تكاليف زيارات المتابعة) على مدار عامين متشابهة بالنسبة لمجموعتي المرضى.

على مدار عامين، كانت كلفة علاج كل مريض 897.83 جنيه استرليني للمرضى الذين تلقوا نبضات الليزر الدقيقة دون العتبة في التجربة، مقارنة مع 1125.66 جنيه استرليني لأولئك الذين خضعوا للعلاج القياسي بالليزر.

وفي هذا السياق قالت البروفيسورة “نويمي لويس”، أستاذة طب العيون في جامعة كوينز، المؤلفة الرئيسة للدراسة، “يكلف العلاج بالليزر أقل بكثير من حقن العين… بمتوسط عشر حقن مطلوبة على مدى عامين، وإن التكلفة الإجمالية لحقن العين لكل مريض تبلغ حوالى 8.500 جنيه استرليني ثمن الأدوية وحدها … يساوي هذا حوالى عشرة أضعاف تكلفة نبضات الليزر الدقيقة دون العتبة، هذا من دون حساب التكاليف الإضافية مثل وقت الموظفين. لغاية قيامنا بنشر هذه النتائج، لم يكن هناك دليل قوي يقارن بين هذه الأنواع من العلاجات بالليزر. أدى نقص المعلومات إلى تفضيل بعض المتخصصين في الرعاية الصحية استخدام الليزر القياسي على ليزر النبضات الدقيقة. لدينا الآن أدلة قوية تظهر أن علاجي الليزر ليسا فعالين فقط في إزالة السوائل من الشبكية والحفاظ على البصر لمدة عامين على الأقل، ولكنهما فعالان أيضاً من حيث التكلفة“.

وأضافت نويمي، “الآن وقد توفرت لدينا هذه المعلومات، من المحتمل أن يختار المرضى نبضات الليزر الدقيقة دون العتبة، التي لا تحرق شبكية العين ويمكن مقارنتها بالليزر القياسي… على الرغم أمن ننا لم نقارن علاجات الليزر بشكل مباشر بالعلاج من طريق حقن العين، نأمل أن نكون قد أظهرنا أن الليزر علاج فعال، بينما يتطلب تدخلاً جراحياً أقل بالنسبة إلى المريض ويكلف أقل بكثير بالنسبة إلى هيئة خدمات الصحة الوطنية“.


شاهد أيضاً

MyTherapy.. تطبيق للمتابعة والتذكير بوقت تناول الأدوية

MyTherapy.. تطبيق للمتابعة والتذكير بوقت تناول الأدوية

MyTherapy.. تطبيق للمتابعة والتذكير بوقت تناول الأدوية مع التزايد المرعب لمرض السكري، وخاصة في العالم …