الأربعاء , أكتوبر 5 2022
الرئيسية / اختراعات / اختراعات زراعية / فوز العالم المصري حمدي الموافي بالميدالية الذهبية بمعرض جنيف الدولي للزراعة لاختراعه صنف أرز مقاوم للجفاف والملوحة
فوز العالم المصري حمدي الموافي بالميدالية الذهبية بمعرض جنيف الدولي للزراعة لاختراعه صنف أرز مقاوم للجفاف والملوحة
فوز العالم المصري حمدي الموافي بالميدالية الذهبية بمعرض جنيف الدولي للزراعة لاختراعه صنف أرز مقاوم للجفاف والملوحة

فوز العالم المصري حمدي الموافي بالميدالية الذهبية بمعرض جنيف الدولي للزراعة لاختراعه صنف أرز مقاوم للجفاف والملوحة


أعلنت السفارة السويسرية بالقاهرة, عن حصول العالم المصري الدكتور “حمدي الموافي”, على الميدالية الذهبية لاختراعه صنف أرز مقاوم للجفاف والملوحة, وذلك فى إطار فعاليات معرض جنيف الدولي للزراعة والملوحة.

يروى الدكتور موافي، رحلته العلمية في مجال استنباط أنواع جديدة في الأرز، حيث سافر إلى معهد بحوث الأرز الدولى بالفلبينInternational Rice Research Institute  أو IRRI عام 1995، وبعد رحلة بحثية شاقة، قررنا تأسيس برنامج مصر للأرز الهجين على أن يشتمل على شقين تربية الأرز الهجين وإنتاج تقاوى الأرز الهجين وتعرضت التجربة لكثير من الصعوبات والمشاكل رغم أنها توجت بتسجيل أول هجين مصري وهو هجين مصري 1 عام 2005 والذى فى حالة إنتاج تقاوى نقية منه يصل إلى 6 طن للفدان.

وزير الزراعة يكرم د حمدي الموافي لفوزه بجائزة معرض جنيف الذهبية

ورغم تعريف وتجريب أكثر من مائة هجين مصري ناتجة من استخدام العقم الذكرى السيتوبلازمى الوراثي الثلاثي المشتمل على السلالة العقيمة ذكريا والأب المبقى على خصوبتها والمنتج لها والأب المعيد للخصوبة والمنتج الهجين، إلا إن المشكلة الوحيدة الصعبة هى الخاصة بإنتاج التقاوي النظيفة والنقية والتى كان يتولاها برنامج تقاوى تقليدي يفتقد إلى التركيز.

ويشير الدكتور موافي، منذ عام 2008 وحتى إلان اتجهنا إلى استغلال العقم الذكرى الوراثي البيئي لطول النهار ودرجة الحرارة ونجحنا وسجلنا ونجحنا فى تسجيل سلالات مصرية عقيمة الذكر بيئيا وإنتاج الأصناف النوعية الغير تقليدية والأرز السوبر الياباني الطراز والأرز الهجين السوبر لكسر حاجز الإنتاجية تحت ظروف ندرة مياه الري والتغيرات المناخية.

ويؤكد الموافي، حاليا لدينا ما يتفوق على أفضل دول إنتاج الأرز فى العالم من ناحية الإنتاجية فى وحدة المساحة تحت هذه الظروف وبصفات جودة عالية مع الصبر الطويل وقلة الإمكانيات ودعم أكاديمية البحث العلمي و التكنولوجيا.

وقال الدكتور حمدي الموافي إن هذا الإنجاز يُعد نتاج لجهود كبيرة للعلماء والباحثين في مركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، وأكاديمية البحث العلمي، في ظل شراكة تحت مظلة المشروع القومي لتطوير إنتاج الأرز الهجين والسوبر تحت ظروف ندرة المياه والتغيرات المناخية، والتي تلقي دعماً من وزير الزراعة، ورئيس مركز البحوث الزراعية.

موافي في سطور:

ولد العالم المصري الدكتور حمدي الموافي في حي ميت علوان بمحافظة كفر الشيخ. بدأ مسيرة كفاحه بعد استنباط أكثر من 20 صنفًا للأرز عالي الإنتاجية حتى وصل إلى العالمية. وتمكن من ابتكار تطبيقي باستنباط صنف أزر سخا سوبر 300 العملاق، الذي يتحمل ندرة المياة لـ 10 أيام.

لاقى ابتكاره ثقة المزارعين والمستهلكين حتى وصل متوسط إنتاجية تصل إلى 6 أطنان للفدان. واستطاع المشروع أن يسجل أول هجين مصري يعطي زيادة في الانتاجية تتخطى 25% وحصد “موافي” على الكثير من الإشادات بالإنجاز الذي حققه. تم تكريمه من قبل وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري السيد القصير لإختراعه العلمي. وحالياً يترأس الدكتور حمد الموافي منصب رئيس البحوث الحقلية، رئيس المشروع القومي لتطوير إنتاجية الأرز الهجين والسوبر.


شاهد أيضاً

من (نظامية بغداد) إلى (القيروان).. تأسيس المدارس في التاريخ العربي والإسلامي

من (نظامية بغداد) إلى (القيروان).. تأسيس المدارس في التاريخ العربي والإسلامي

ظهرت المدرسة أول ما ظهرت بخراسان في القرن الرابع الهجري ثم أسس الوزير نظام الملك …