الإثنين , نوفمبر 28 2022
الرئيسية / أخبار / بعد معاناة جدها مع المرض.. الطفلة الأمريكية “صوفي إندرتون” تبتكر حقائب لتخفيف ألم العلاج الكيميائي عن مرضى سرطان البنكرياس
بعد معاناة جدها مع المرض.. الطفلة الأمريكية "صوفي إندرتون" تبتكر حقائب لتخفيف ألم العلاج الكيميائي عن مرضى سرطان البنكرياس
بعد معاناة جدها مع المرض.. الطفلة الأمريكية "صوفي إندرتون" تبتكر حقائب لتخفيف ألم العلاج الكيميائي عن مرضى سرطان البنكرياس

بعد معاناة جدها مع المرض.. الطفلة الأمريكية “صوفي إندرتون” تبتكر حقائب لتخفيف ألم العلاج الكيميائي عن مرضى سرطان البنكرياس


“صوفي إندرتون”, طفلة أمريكية ألهمها مرض جدها ان تبتكر حقائب بهدف تخفيف ألم العلاج الكيميائي. قررت “صوفي”، والتى تبلغ من العمر 10 سنوات، أن تكرس جهدها ووقتها لابتكار حقائب راحة لمرضى السرطان أثناء تلقيهم للعلاج. وقالت “صوفي” إنها تريد إضفاء البهجة على المرضى أثناء تلقيهم للعلاج الكيميائي لمعرفتها من جدها بمدى صعوبة الأمر ولماذا يمثل تحديًا لهم.

وبدعم من أسرتها تمكنت صوفي من جمع الحقائب المصنوعة من الكروشيه وملأت كل منها بأشياء تهدف إلى تعزيز الراحة، بما في ذلك البطانيات والوسائد الصغيرة والألعاب مثل الكلمات المتقاطعة والجوارب والقفازات المريحة.

من جانبها قالت والدة صوفي، جيليان إندرتون «أنا وزوجي فخورين للغاية بأن صوفي أرادت أن ترد الجميل، بعد أن رأت المرضى يعانون، فأرادت أن تحدث لهم تغييرا وتساعدهم».

وتبرعت صوفي وعائلتها بـ 10 حقائب راحة لمرضى العلاج الكيميائي في مركز روزويل بارك الشامل للسرطان، وهو نفس المركز الذي كان الجد يتلقى العلاج به بنيويورك.

تقوم أسرة «صوفي» حاليًا بتجميع حقائب مريحة بهدف توصيل 20 حقيبة للأطفال والكبار المصابين بالسرطان بحلول نهاية شهر مارس، وهو ما سيتزامن مع عيد ميلاد الجد تيري.

وقالت جيليان «تمتعت صوفي وجدها بعلاقة وطيدة للغاية، وأعتقد أن هذا سيساعدها على البقاء بالقرب منه الآن بعد وفاته»، مشيرة إلى أنه توفي في 15 ديسمبر 2021. تلقت عائلة صوفي تبرعات بالمال وبعض مكونات الحقيبة لإتمام المشروع، وهذه المرة تأمل صوفي في إضافة بطاقات ولمسات شخصية أخرى إلى هذه الحقائب.

وقالت صوفي تلقيت رسائل شكر كثيرة، لكنني لم أعرف إلى من ذهبت الحقائب. وعندما وُجه لصوفي سؤال عن شعورها عندما ترى أن حقائب الراحة الخاصة بها تحدث فرقًا في حياة الناس، قالت إنه شعور رائع للغاية. تود صوفي أن تواصل مبادرة حقيبة العلاج الكيماوي المريحة وتفكر في مستقبل تعمل فيه مع المنظمات غير الربحية وتساعد في جمع الأموال لأسباب مماثلة. وقالت جيليان تحب صوفي أن تكون مسؤولة، وأعرف أنها ستبلي حسناً في ذلك. أنا عضوة في عدد قليل من اللجان غير الربحية في مجتمعنا، وربما أردات هي أن تحذو حذوي”.


شاهد أيضاً

باحث أزهري.. تطوير نموذج حاسوبي يعمل بالذكاء الاصطناعي لتحليل السرطان بهدف اكتشاف علاجات للمرض الخبيث

باحث أزهري.. تطوير نموذج حاسوبي يعمل بالذكاء الاصطناعي لتحليل السرطان بهدف اكتشاف علاجات للمرض الخبيث

تمكن الباحث المصري هيثم عبد الرحمن المراكبي المدرس بقسم النظم والحاسبات في جامعة الأزهر والباحث …