الأحد , مايو 22 2022
الرئيسية / اختراعات / اختراعات تكنولوجية / طرق فعالة لاختيار الساعة الذكية المناسبة
طرق فعالة لاختيار الساعة الذكية المناسبة
طرق فعالة لاختيار الساعة الذكية المناسبة

طرق فعالة لاختيار الساعة الذكية المناسبة


يبدو أن الجميع يتحدث هذا العام عن أحدث اتجاهات التكنولوجيا، ألا وهي الساعات الذكية. مع توفر المزيد والمزيد من طرازات الساعات الذكية، من الصعب معرفة أيها هو الأفضل وما الذي يجب مراعاته. لذلك، لمساعدتك على اتخاذ قرار، إليك الميزات الرئيسية التي يجب مراعاتها إذا كنت تفكر في شراء ساعة ذكية.

  1. التوافق مع الهاتف المحمول:

أهم وظيفة عند التفكير في أفضل ساعة ذكية بالنسبة لك هي التوافق مع هاتفك المحمول. عادة ما يكون الاتصال عبر البلوتوث، لكن التوافق يختلف من نظام تشغيل إلى نظام تشغيل. تستخدم العديد من الساعات الذكية خدمة Android Wear الذي يسمح بالاتصال بهواتف أندرويد بينما تستخدم ساعات أبل نظام تشغيل IOS.

تم التشكيك كثيرًا في أمان اتصال البلوتوث بين الهاتف الذكي والساعة الذكية، وكما هو الحال مع أي تقنية حديثة، يمكن أن تصبح الساعات الذكية هدفًا لمجرمي الإنترنت.

لتقليل المخاطر، يوصى بأن يستخدم أصحاب الساعات الذكية كلمات المرور قدر الإمكان، وأن يحافظوا على تحديث جميع برامجهم. جدير بالذكر، أن استلام المكالمات يختلف من ساعة إلى أخرى.

  • الإشعارات:

ميزة أخرى مفيدة للساعات الذكية، من غير معرفة الوقت، هي عرض إشعاراتك دون الحاجة إلى إخراج هاتفك من جيبك! على سبيل المثال، يمكن أن تعرض لك الساعة الذكية تنبيهات البريد الإلكتروني والتقويم والمواعيد وإشعارات فيسبوك وتويتر، على سبيل المثال لا الحصر.

  • التطبيقات:

تحتوي معظم الساعات أيضًا على متاجر تطبيقات تتيح لك تثبيت تطبيقات مثل أوبر وانستقرام وييلب وايفرنوت. يتمثل الاختلاف الرئيسي بين الساعات الذكية في توفر تطبيقاتها، لذا فهذه طريقة جيدة لتحديد الساعة الذكية الأفضل بالنسبة لك. تمتلك أبل معظم التطبيقات، يليها متجر تطبيقات Pebble، والذي يقدم أكثر من 6000 تطبيق.

إذا اخترت أندرويد، فستنتقل إلى متجر جوجل بلاي حيث يمكنك العثور على أفضل التطبيقات. تشمل الميزات المفيدة الأخرى القدرة على التحكم في نظام الصوت الخاص بك ببضع نقرات فقط أو اجتياز فحوصات أمنية في المطار باستخدام بطاقة الصعود إلى الطائرة على ساعتك الذكية! قد تسمح لك التطورات المستقبلية قريبًا بالدفع باستخدام ساعتك الذكية.

  • تتبع اللياقة والصحة:

إذا كنت من محبي اللياقة البدنية، فستحتاج بالتأكيد إلى استخدام ساعتك الذكية كمتعقب لنشاطاتك البدنية. تحتوي بعض الساعات على نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) ، مثل Huawei SmartWatches أو مع جهاز مراقبة القلب مثل Apple Watch. لا تزال بعض الماركات الأخرى، مثل Garmin vivoactive، تقدم مجموعة واسعة من الخيارات لتتبع الرياضة. لا تحتوي الساعات الذكية الأخرى على ميزات تتبع اللياقة البدنية، ولكن معظمها يتيح لك تنزيل تطبيقات الجري وركوب الدراجات، مثل سترافا.

  • شاشة الساعة:

عند رغبتك في شراء جهاز لوحي أو هاتف، يعد حجم الشاشة ودقتها من أهم الأشياء التي تسأل عنها. عندما يتعلق الأمر بالساعات الذكية، فإن جميع الساعات متشابهة في هذه الناحية، وفي حين أن بعضها أجمل من البعض الآخر، فإن الأمر متروك لك بناءً على الاستخدام الأساسي. اسأل نفسك أسئلة مثل: كم مرة ستستخدم ساعتك الذكية في الهواء الطلق؟ ما الحجم الذي تريده لشاشتك؟

لن تكون الشاشة بالضرورة عاملاً رئيسياً، مع توفر شكلين مختلفين في السوق. لكل خيار نقاط قوته وضعفه.

سيكون عليك الاختيار بين شاشة AMOLED أو شاشة LCD: ستمنحك شاشات AMOLED زاوية عرض أفضل ورؤية ألوان ممتازة على الشاشة حيث سيكون اللون الأسود فعالاً.

لذلك، إذا كنت تفكر في شراء ساعة ذكية، ففكر في ما تخطط لاستخدامها من أجله وقم بالبحث جيدًا قبل الشراء! وإذا أردت النصيحة من خبير وكنت تملك الميزانية اللازمة، ننصحك باختيار إحدى هذه الساعات الثلاث : ساعة هواوي جي تي ٢، هونر ماجيك واتش  2أو سامسونج جالاكسي واتش4 .


شاهد أيضاً

تطبيق جديد لشاحنات الخرسانة

تطبيق جديد لشاحنات الخرسانة يتميز بسرعة الحصول على النتائج وسهولة الاستخدام

توصل مؤخرًا المهندس المصري “عمرو سامي الأدهم”, إلى طريقة مبتكرة من شأنها القضاء على الوقت …