الأحد , مايو 22 2022
الرئيسية / عباقرة / نجاة مختار أول سيدة إفريقية وعربية تترأس إدارة العلوم والتطبيقات النووية بالوكالة الطاقة النووية
نجاة مختار أول سيدة إفريقية وعربية تترأس إدارة العلوم والتطبيقات النووية بالوكالة الطاقة النووية
نجاة مختار أول سيدة إفريقية وعربية تترأس إدارة العلوم والتطبيقات النووية بالوكالة الطاقة النووية

نجاة مختار أول سيدة إفريقية وعربية تترأس إدارة العلوم والتطبيقات النووية بالوكالة الطاقة النووية


لازالت الأدمغة والكفاءات العربية بدول المهجر تحقق نجاحات ونجاحات, وتواصل تلك الكفاءات مسلسل تألقها في عدد من المجالات خاصة العلمية، بعدما برهنت على علو كعبها وكفاءتها، مما جعل أبناء العالم العربية يحظون بثقة كبار مسؤولي المؤسسات والهيئات الدولية، ومن بينهم الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ومن تلك الأسماء العربية النابغة, السيدة ” نجاة مختار”, من دولة المغرب, ففي الأول من يناير عام ٢٠١٩. تم تعيينها السيدة نائبة للمدير العام ورئيسة لإدارة العلوم والتطبيقات النووية, وقبل تعيينها في المنصب الجديد، شغلت “نجاة”, منصب مديرة شعبة آسيا والمحيط الهادئ في إدارة التعاون التقني. وخلال الفترة من عام ٢٠١٢ إلى عام ٢٠١٤، شغلت السيدة مختار منصب رئيسة قسم الدراسات البيئية المتعلقة بالتغذية والصحة، شعبة الصحة البشرية. وفي الفترة من عام ٢٠١٠ إلى عام ٢٠١٢، شغلت منصب مديرة العلوم والتقنيات في أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات في المغرب، حيث تولّت مهمة تنسيق الاستراتيجية الوطنية للتعليم والبحوث. وعملت أستاذة جامعية ومديرة للبحوث في جامعة ابن طفيل في المغرب لأكثر من ٢٠ عاماً. وعملت السيدة مختار مسؤولة تقنية في الوكالة في الفترة من عام ٢٠٠١ إلى عام ٢٠٠٧.

الخبيرة نجاة مختار حاصلة على درجة دكتوراه في التغذية وعلم الغدد الصماء من جامعة “لافال” في كندا، ودرجة دكتوراه في علوم الأغذية من جامعة “ديجون” في فرنسا. وأتمّت تدريب ما بعد الدكتوراه في إطار زمالة مؤسسة فولبرايت في جامعة جونز هوبكنز في الولايات المتحدة الأمريكية.

والسيدة مختار حاصلة على درجة دكتوراه في التغذية وعلم الغدد الصماء من جامعة لافال في كندا، ودرجة دكتوراه في علوم الأغذية من جامعة ديجون في فرنسا. وأتمّت تدريب ما بعد الدكتوراه في إطار زمالة مؤسسة فولبرايت في جامعة جونز هوبكنز في الولايات المتحدة الأمريكية.

كرمتها الجامعة العربية في فيينا, جراء هذه النجاحات الدولية, وأعربت مختار، السيدة الأولى إفريقيا وعربيا بالوكالة الأممية، عن امتنانها لبعثة جامعة الدول العربية في فيينا التي وصفتها بـ”مؤسستنا المشتركة التي عهدنا فيها دوما سعيها اللامتناهي لتوحيد الموقف العربي بفيينا والمحافل الدولية”.

وأشادت، بدور الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تشجيع الاستعمال السلمي للطاقة والتكنولوجيا والتطبيقات النووية لتحقيق الأهداف التنموية، ولجعل الذرة في خدمة السلام والتنمية.

من جهته، أكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى المنظمات الدولية بفيينا عز الدين فرحان، أن نجاة مختار استطاعت بفضل مثابرتها أن تتبوأ مركزا مهما بالوكالة الأممية، مضيفا أن اختيارها للتكريم في هذه المناسبة السنوية، اعتراف بمسارها المهني المتميز داخل المنظومة الأممية.

وأضاف فرحان، أن قضايا الهجرة تتصف بالطابع الاستراتيجي بالنسبة للعالم العربي، حيث تشكل الجالية العربية المقيمة بالخارج ركيزة محورية في مهمة الدبلوماسية من خلال مساهمتها في التعريف بالفسيفساء الثقافية والتراثية، وتنوير المجتمعات المضيفة بالطابع التجددي للثقافة العربية والترويج الإيجابي للأصالة والحداثة العربية بالمجتمع النمساوي.