السبت , نوفمبر 27 2021
الرئيسية / حلول مبتكرة / جوردون ماكومب.. رائد روبوتات الهواية كتابة وتصنيعاً
جوردون ماكومب.. رائد روبوتات الهواية كتابة وتصنيعاً
جوردون ماكومب.. رائد روبوتات الهواية كتابة وتصنيعاً

جوردون ماكومب.. رائد روبوتات الهواية كتابة وتصنيعاً


على الرغم من أنك إذا بحثت على ماكينة جوجل للبحث لن تجد عن هذا الرجل الذي رحل منذ ما يزيد عن أسبوعين إلا كلاما موجزا ومكررا، حتى هو حين قدم نفسه على موقعه، لم يقل عن نفسه الكثير، وستجد وأنت تبحث عنه آخرين يحملون اسما قريبا أو شبيها باسمه يظهرون لك. رغم ذلك فإنني كثيرا ما أغبط أمثاله ممن اتخذوا لأنفسهم نقطة ارتكاز، جعلوا منها مع الوقت نقطة تميز، كانت لهم بمثابة الشغف، والهواية و”أكل العيش”، والرسالة، ومن ثم فإنهم يرحلون تاركين من ورائهم علما غزيرا قدموه لعموم الناس لينتفعوا به.

يعرف “جوردون ماكومب Gordon McComb ” الذي رحل عن دنيانا يوم – 10 سبتمبر 2018 – نفسه على موقعه بأنه مؤلف، ومحرر، واستشاري تقني، يعيش في جنوب كاليفورنيا مع زوجته وكلبه.

ألف جوردون 65 كتابا، وكتب آلاف المقالات للمجلات، والصحف خلال 36 عامًا من عمله كمؤلف محترف، باع أكثر من مليون نسخة من كتبه المطبوعة بأكثر من اثنتي عشرة لغة. وعلى مدار 13 عامًا، كتب عمودًا أسبوعياً ينشر في عدة صحف حول أجهزة الكمبيوتر، ووصل إلى عدة ملايين من القراء في جميع أنحاء البلاد. كما كان محررًا مساهماً في العديد من المجلات، مثل مجلة العلوم الشعبية Popular Science ، حول موضوعات الكمبيوتر والتكنولوجيا. كما كتب وثائق تقنية حول مجموعة متنوعة من الموضوعات، بما في ذلك الإل كترونيات ومعدات الفيديو الإذاعية وعمليات التصنيع.

وتشمل تخصصات الكتابة الأخرى مواضيع الأعمال، والتصوير الفوتوغرافي، والفيديو، والعلوم اليومية.

وبالإضافة للكتابة، تخصص جوردون في شيء يسمى بأتمتة المستندات، حيث يساعد الكتاّب والمستخدمين الآخرين لمعالجات الكلمات على القيام بالمزيد من العمل في وقت أقل.

من أكثر كتب جوردون شهرة ومبيعا والذي طبعت منه أربع طبعات هو كتابه “منجم بناة الروبوت Robot Builder’s Bonanza “، والذي تم نشره لأول مرة في عام 1987 ، ويمثل بداية لروبوتات الهوايات باعتبارها فئة كبيرة من أعمال مساحات وإنتاجات المصنعين الذاتيين Makers . وفي حوار أجري معه على موقع “روبوت شوب Robot Shop ” عام 2011 بمناسبة صدور الطبعة الرابعة من كتابه هذا، يقول محرر الحوار: يعتبر هذا الكتاب موردًا ضرورياً تقريباً لجميع صانعي أجهزة الروبوت بدءاً من مبدعي أعمال نهاية الأسبوع إلى مصممي الروبوتات التجاريين.

وفي ذلك الحوار يقول جوردون عن تاريخ تأليف وتطور ذلك الكتاب طبعة بعد أخرى، أنه قد بدأ العمل في طبعته الأصلية منتصف الثمانينيات، أثناء ظهور الاهتمام ال كبير بمجال الروبوتات، حيث لم يكن بوسعه تحمل تكلفة شراء الرو بوتات الجاهزة في ذلك الوقت مثل – HERO و RB5X و Gemini و Androbot وغيرها لذا كان عليه أن يبني روبوتاته بنفسه، ومن ثم فكر في طريقة لتبسيط مشاريع بناء الروبوتات التي قرأ عنها في ال كتب والمجلات، ومن ثم طور ذاتيا ما كان في ذلك الحين “مقاربات جديدة لبناء الروبوتات” .

وقد حاول مع كل طبعة جديدة إلقاء نظرة جديدة على كيفية تمكن الأشخاص ذوي الميزانية المحدودة والحد الأدنى من الأدوات من إنشاء برامج الروبوت الخاصة بهم، وفي الطبعة الرابعة، على سبيل المثال، تستند جميع خطط المشروع التي أدرجها في الكتاب تقريباً إلى إجراء تخفيضات بسيطة ومباشرة في التكلفة، فضلا عن عدم الحاجة إلى أدوات أو مهارات خاصة لبنائها . كما تتضمن الطبعة الرابعة أحدث وحدات التحكم الدقيقة ذات التكلفة المنخفضة، والدمج الجديد لأجهزة الاستشعار والمجاميع الشاملة الكل في واحد بأسعار معقولة، والتي يتحدث الكتاب عن كيفية استخدامها لبناء القارئ للروبوت الخاص به.

  • كتابه الموجه للنشء العاشق للروبوتات بعنوان “بناء الروبوتات الخاصة بك: تصميم وبناء أول روبوت

Building Your Own Robot: Design and Build Your First Robot “

  • وكتابه لهواة بناء الألعاب الإل كترونية: دليل اللاعب للبرمجة: صمم، برمج، ابن، العب – The Gamer’s Guide to Coding: Design, Code, Build, Play
  • وكتابه حول استخدام الأردوينو في بناء الروبوتات: منجم روبوت الأردوينو – Arduino Robot Bonanza
  • وكتابه حول: الإلكترونيات للمبتدئين – Electronics for Dummi

وعشرات أخرى من الكتب التي تحمل طابعا إرشاديا، تعليميا سواء للمبتدئين، أو الهواة، أو لممارسي التصنيع الذاتي، وهي كلها لا شك كتب مما ينفع الناس، ومن ثم ستظل تقرأ ما دامت الحاجة إليها مستمرة.

لا يهم إن كانت سيرتك الذاتية أو قصة حياتك تسود عشرات الصفحات، ما لم تترك علما أو عملاً ينتفع به الناس في دنياهم أو أخراهم، فسوف تذهب أثرًا بعد عين، ولن تجد ما يحمدك الناس من أجله. وفي المقابل، لا يهم إن كانت سيرتك الذاتية أو قصة حياتك سطورًا قليلة يتناقلها الناس فيما بينهم، ولا يجدون غيرها، فإن أعمالك التي تركتها لنفع الناس، هي خير من يتكلم عنك.

د. مجدى سعيد


شاهد أيضاً

فيديو وصور.. لأول مرة في تركيا روبوتات تقدم الطعام للزبائن

فيديو وصور.. لأول مرة في تركيا روبوتات تقدم الطعام للزبائن

بكبسة زر واحدة يصل إليك الطعام وأنت جالس على طاولتك حتى من دون أن تضطر …