السبت , نوفمبر 27 2021
الرئيسية / مبدعون / فن / فيلم الريس عمر حرب
فيلم الريس عمر حرب
فيلم الريس عمر حرب

فيلم الريس عمر حرب


في 8 يونيو 2008، صدر فيلم  مصري جديد بعنوان الريس عمر حرب من إنتاج شركة الباتروس، وتوزيع الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي.

وبتعاون كل من: المخرج خالد يوسف، والكاتب هاني فوزي، والمنتج كامل أبو علي، وموسيقى راجح داوود.

وقد شارك في البطولة كوكبة من النجوم مثل: الفنان خالد صالح، والفنان هاني سلامة، والفنانة سمية الخشاب، والفنانة غادة عبد الرازق.يصف فيلم الريس عمر حرب حياة الأشخاص الذي يعملون في الكازينو وكذلك رواده. وكما يناقش الفيلم العديد من القضايا الاجتماعية والسياسية السائدة في المجتمعات العربية.

ويشير الفيلم إلى أن الكازينو هو عالم مصغر للعالم الحقيقي، الذي يسوده الخير والشر، والرغبة في الربح، وشهوة الجنس، ورغبة السيطرة، ومفهوم البقاء للأقوى.

تفاصيل فيلم الريس عمر حرب

تدور قصة فيلم الريس عمر حرب داخل صالة للقمار “كازينو” بإدارة “عمر حرب” ويقدّم بالأساس لعبة اون لاين روليت  وبمشاركة عدد من النجوم.

شخصيات الفيلم الرئيسية

  • عمر حرب (الفنان خالد صالح)

رجل ذو سلطة ونفوذ وطاغ، ومديراً لأحد كازينوهات القمار في إحدى الأحياء المصرية.

  • خالد (الفنان هاني سلامة)

يلتحق بالعمل في الكازينو شاب مصري بسيط متفوق وهادئ يدعى خالد.

ويضطر خالد بسبب ظروفه الاقتصادية السيئة للعمل في كازينو (صالة القمار) من أجل كسب المال والزواج بحبيبته.

ولكن عندما تعلم حبيبته بعمله في الكازينو تنفصل عنه، وكذلك عائلته التي رفضت فكرة عمله في الكازينو، لأن مكسبه حرام.

وعلى الرغم من هذا كله، يواصل خالد عمله في الكازينو ويعيش حياة جديدة مختلفة تماماً عن حياته السابقة مليئة بالقصص المشوقة والمحزنة والمخيفة.

وفي يوم من الأيام، يقرر خالد تعلم القمار، وينجح في ذلك؛ فهو شاب طموح متفوق ومتميز، وكل ذلك كان رغبة منه بأن يصبح كرئيسه المباشر عمر حرب، وإضافة إلى ذلك الانتقام من أحد العملاء الذي أهانه.

أثناء عمله في الكازينو، يتعرف خالد إلى زينة وحبيبة ويكون لكل منهما أثر في حياته بشكل من الأشكال.

  • زينة (الفنانة غادة عبد الرازق)

سيدة مطلقة تعمل في الكازينو ولديها ابنة واحدة، وهي من إحدى المومسات في الكازينو، وتربطها بخالد علاقة غير شرعية.

  • حبيبة (الفنانة سمية الخشاب)

سيدة متزوجة برجل مصاب بالسرطان، وتعمل في الكازينو لتتمكن من جمع المال وعلاج زوجها المريض. فيقرر خالد تقديم المساعدة لها، فهي حبيبته التي أحبها  بكل إخلاص، ويكشف لها كافة أسرار الربح على طاولة القمار.

بالنسبة لخالد فلم تكن تربطه بزينة أي مشاعر حقيقة، وأما حبيبة فقد أحبها بكل إخلاص.

وفي يوم من الأيام تعلم زينة بحب خالد لحبيبة، فتحاول قتله مراراً لكن حبها لخالد وعاطفتها تجاهه تمنعها من ذلك.

وقد شارك في الفيلم العديد من الشخصيات اضغط هنا لمعرفة باقي الشخصيات.

نهاية الفيلم

ومع مرور الوقت، يكتشف خالد بالصدفة بأن حبيبة كانت تكذب عليه منذ البداية، ولم تكن تودع الأموال في خزينة المستشفى أبداً.

وتدور الأحداث، ويكتشف خالد في نهاية الفيلم بأن كل ما مر به وما يدور من حوله ما هو إلا تمثيلية من صنع الريس عمر حرب.

وبعد كل هذا وصدمة خالد بالريس، إلا أنه لم يترك عمله في الكازينو، وأصر على البقاء بجانب عمر حرب الذي كان يعدّه الابن الذي تمناه  دوماً، ووجده في شخصية خالد.

فكانت حياة خالد مليئة بمشاعر الخوف والقسوة والأحلام المزعجة بين الحين والآخر، وذلك لأنه كان يشعر بتأنيب الضمير لكونه سبباً في تعاسة الكثيرين من حوله.

انتقادات فيلم الريس عمر حرب

استاء الجمهور من احتواء الفيلم على مشاهد جنسية صريحة بدلاً من الإيحاء بها كما هو معتاد. ولم يراع المخرج المصري خالد يوسف العادات الخاصة بالمجتمعات الشرقية المحافظة وبما فيها المجتمع المصري.

فلقد تخطى خالد يوسف العادات في الاكتفاء للإيحاء بالممارسات الجنسية، وانتقل إلى مرحلة المباشرة والصراحة في تقديم هذه المشاهد.

وكما قال الناقد أمير أباظة، بأن أكثر الأمور التي أزعجته في هذا الفيلم هو احتوائه على عدد كبير من المشاهد الساخنة  والممارسات الجنسية.وأضاف أيضاً بأن الفيلم لا يحمل أي قيمة أو موعظة أو رسالة، فالفاسد لم ينل جزاءه في نهاية الفيلم.

وقال أحد الشباب أن الفيلم أشبه إلى أن يكون فيلم بورنو، مستنكراً سماح الرقابة لعرض هذا الفيلم.

أخطاء فيلم الريس عمر حرب

  • عدم تزامن الصوت مع حركات الفم في بعض المشاهد.
  • يتضح تماماً بأن الفراشة غير حقيقية في مشهد الفراشة.

إيرادات الفيلم

في الأسبوع الرابع من عرضه: بلغت إيرادات فيلم الريس عمر حرب 7 ملايين و700 ألف جنيه.


شاهد أيضاً

جنود الله‮.. فيلم‮ ‬3D‮ ‬مصري أبطاله شخصيات إسلامية‮‬

أفلام الرسوم المتحركة ليست مجرد مشاهد مضحكة لشخصيات ذات ألوان مبهجة تتحرك علي الشاشة لتقدم …