الثلاثاء , ديسمبر 10 2019
الرئيسية / اختراعات / اختراعات تكنولوجية / تقنية حديثة لتمويه ألوان الأسلحة لتتشكل بالبيئة المحيطة بها مثل الحرباء

تقنية حديثة لتمويه ألوان الأسلحة لتتشكل بالبيئة المحيطة بها مثل الحرباء


في عهد جديد من التطور التكنولوجي الحربي تمكن باحثون أتراك في جامعة “بيلكنت” التركية من تطوير تقنية حديثة قادرة على تغيير صورة الأجسام على لخداع شاشات الرادار، لتظهرها بشكل يتلاءم مع البيئة المحيطة بها، مثل ما تقوم به بعض المخلوقات في الطبيعة كالحرباء والأخطبوط ،فمن خلال تلك التقنية  تستطيع الدبابة مثلاً أن تظهر على شاشات الرادارات كما لو أنها شجرة، و تظهر الطائرة على شكل طائر.

ويتم استخدام تلك التقنية من خلال استخدام الجرافين المعدل لطلاء الأجسام المراد تمويهها ، مع تزويدها بأجهزة استشعار ترسل معلومات لفريق التحكم حول البيئة المحيطة بشكل مستمر، ويقوم فريق التحكم بدوره، وفقًا لتلك المعلومات، فيتحكم في تغير شكل الجسم على شاشات الرادار، أولاً بأول.

يقول أحد أعضاء الفريق المكون من 6 باحثين وهو عضو في هئية التدريس قسم الفزياء بجامعة “جوشقن قوجه باش”  أنهم يعملون على تطوير هذه التقنية، التي سوف تدشن عهدًا جديدًا في تقنيات التمويه، و أن التقنية الجديدة تعتمد على تغيير الخصائص البصرية لمادة “الجرافين”، عبر تغيير كثافة الإلكترون الخاصة بها، ومن ثم التأثير على تفاعلها مع الضوء، وهو ما يسمح بالتحكم بشكل تقني في انعكاسها ونفاذيتها.

وأضاف إلى أن التقنيات التمويه الحالية تعمل بشكل سلبي، حيث تجعل الأجسام تمتص الضوء لتخفي نفسها، في حين أن التقنية الجديدة تعمل بشكل إيجابي، وتمكن الأجسام من تغيير كيفية انعكاس الضوء لتبدو بشكل مختلف، بما يتلاءم مع البيئة المحيطة، وأن العمل جارٍ على تطوير تلك التقنية، لتمتلك قدرة على التمويه تؤثر على الرؤية بالعين المجردة، والأشعة تحت الحمراء، وأشار إلى أن فريق العمل قد قام بنشر النتائج في مجلة (ناتشر كومنيكيشين) العلمية الشهيرة التي توصل لها من خلال الاختبارات التي أجراها على التقنية الجديدة.وأن فريق العمل تلقى دعمًا من مجلس البحوث التابع للاتحاد الأوروبي  بقيمة مليوني يورو.


شاهد أيضاً

طفلة تخفى زجاجات نقل الدم فى لعبة teddy

طفلة تخفى زجاجات نقل الدم فى لعبة teddy

يرغب جميع الآباء والأمهات فى رؤية أطفالهم بصحة جيدة، ومع ذلك هناك أوقات لا مفر …