السبت , فبراير 22 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات كيماوية / مركبات كيميائية / تحضير هيدروكسيد الألومنيوم بطريقة توفر 20% من الطاقة

تحضير هيدروكسيد الألومنيوم بطريقة توفر 20% من الطاقة


ابتكر المخترع عزت عبد الرحمن السيد "طريقة جديدة لتحضير هيدروكسيد الألمونيوم من نوع البوهميت بتفاعل ألومنيات الصوديوم مع فرق أكسيد الهيدروجين" وحصل على براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع المصري.

تتميز هذه الطريقة بكفاءة تفاعل عالية تصل إلى 100 %، ولا يلزم لتطبيقها تقنية معقدة وتتميز أيضا بقلة استهلاك الطاقة. يشمل هذا الاختراع تعديًلا هاماً في طريقة باير، ووفقا لهذا التعديل فإن حوالي 20% من الطاقة الكلية المستهلكة لإنتاج الألومنيا الميتالورجية – وفقا لطريقة باير – سيتم توفيرها بالإضافة إلى ذلك فإن أكسيد الألمونيوم من النوع جاما الناتج من الكلسنة – طبقا لهذا الاختراع – يتميز بدرجة نقاوة عالية وبارتفاع قيم المساحة السطحية والمسامية والتي تعتبر مواصفات جوهرية في مجال صناعات ألومنيا الكيماويات والألومنيا الخاصة.

وتستخدم طريقة باير لفصل الألومينا، نسبة إلي مخترع هذه الطريقة العالم النمساوي كارل جوزيف باير عام 1888م. وذلك ضمن خطوتان أساسيتان لتصنيع الألومنيوم، الأولى: تنقية البوكسيت للحصول على الألومينا. والثانية تنقية الألومينا بالصَّهر للحصول على الألومنيوم.

وطبقاً لطريقة باير يتمُّ فصل الألومينا الموجودة في المعدن الخام عن أكسيد الحديد والسليكا وأكسيد التيتانيوم، عن طريق خلط مسحوق البوكسيت بمحلول الصودا الكاوية (هيدروكسيد الصوديوم). حيث تقوم آلات خاصة بِضَخ المخلوط إلى صهاريج كبيرة تسمى وحدات الهضم. وفي الهاضمات يتم تسخين الخليط تحت ضغط في درجة حرارة تتراوح ما بين 150°م و250°م لمدة 30 دقيقة. وتسبب الحرار ة والضغط ذوبان الألومينا في هيدروكسيد الصوديوم وتكوين محلول من ألومينات الصوديوم. تتبقى المواد الأخرى في البوكسيت على هيئة صلبة تسمى الطين الأحمر نظرًا للونها الأحمر.

ويمر محلول ألومينات الصوديوم ومعه الطين الأحمر خلال مجموعة من الصهاريج التي تحتوي على مرشحات من القُماش لفصل المحلول عن المادة الصُّلبة، ثم يتم استبعاد الطين الأحمر، ويبرد محلول ألومينات الصوديوم ويرسل إلى صهاريج أخرى تُسمى المُرسِّبات. وهناك تضاف بلورات من هيدروكسيد الألومنيوم إلى محلول ألومينات الصوديوم الذي يتم رجُّه (تقليبه) لعدة أيام. وتسبب هذه المرحلة ترسيب معظم الألومينا الموجودة في المحلول وتجمعها على سطح البلورات.

وبعد ترسيب الألومينا يتمُّ ترشيح المحلول لفصل البلورات عن المحلول. وتغسل البلورات لإزالة أي شوائب عالقة، ثم تسخن إلى درجة حرارة 100,1 200,1°م. وتعمل الحرارة على طرد الماء من هيدروكسيد الألومنيوم وتترك بلورات بيضاء دقيقة من مسحوق الألومينا.

ويستخدم هيدروكسيد الألومنيوم لتحضير أملاح الألمنيوم الأخرى. كما يستخدم كوسيلة وقاية ضد الحريق، كما يستخدم أيضا كمادة مالئة.


شاهد أيضاً

أدوين شوميكر..الرجل الذي أخترع مقعد الاسترخاء ومات عليه

بعد يوم عمل طويل قد لا يحتاج الانسان سوى الاسترخاء على مقعد مريح ومشاهدة التلفزيون …