الجمعة , أغسطس 7 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات كيماوية / مركبات كيميائية / مساحيق غسيل غير ضارة بالبيئة

مساحيق غسيل غير ضارة بالبيئة


في محاولة مصرية للحد من تلوث المياه بمساحيق الغسيل تمكن فريق بحثي من علماء المركز القومي للبحوث من تحضير مادة «الزيوليت» من الكاولين المصري بدلا من مادة الفوسفات الضارة في المياه الحاوية لمساحيق الغسيل، ويقول العالم المصري بالمركز القومي للبحوث الدكتور محمد سليم: أن مادة «الزيوليت» هي عبارة عن سيليكات الألومنيوم والصوديوم التي أمكن تحضيرها من الكاولين المصري المتوافر بكميات كبيرة في الصحراء، مشيرا الى أن هذا الكاولين عبارة عن صخور رسوبية تتميز باحتوائها على عنصرين أساسيين هما السيلكون والالومنيوم، وهما أساس تحضير مادة الزيوليت الآمنة بيئيا والتي يمكن ان تكون البديل الآمن لمادة فوسفات الصوديوم اللازمة لمساحيق الغسيل.

مؤكدا ان الزيوليت لا تسبب أية أضرار للثروة السمكية على العكس تماما من فوسفات الصوديوم التي تقتل الاسماك والعديد من الاحياء المائية، وهو الأمر الذي يشكل بالطبع ضررا للدخل القومي في مصر.

وقد حصل المخترعان أ.د/ محمد محمد عبد المنعم سليم، د/ إسلام حمدي عبد المقصود حول اختراعهما "طريقة لتحضير (Na – P) زيوليت من الكاولين المصري" على براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع المصري.

يتركب الزيوليت من السيليكون والألومنيوم والصوديوم ؛ حيث يتوافر العنصر الأول والثاني في معادن السيليكات ومنها الكاولين . فى إطار هذا الاختراع ينشط الكاولين المصري عند درجة حرارة تتراوح بين 500ْم وحتى 900ْم ، ويحول إلى مادة فعالة ثم يعالج بالقلوي ويضاف له سيليكات الصوديوم التجاري بتركيزات معينة ، ثم تجرى عملية البلورة عند درجة حرارة تتراوح بين 80ْم وحتى 110ْم لمدة 1 إلى 10 ساعات لينتج (Na – P ) زيوليت بدرجة تبلور عالية ، وهو يعتبر من المواد الهامة بحيث يستخدم في إزالة عسر الماء أو في مساحيق الغسيل وفى الصناعات البترولية لفصل الغازات، بالإضافة إلى استخدامه في العمليات الكيميائية التحضيرية، وعند بلورته في ظروف مناسبة يستخدم كمادة بادئة لتصنيع الزيوليتات الأخرى.


شاهد أيضاً

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج "عظام" بواسطة المعادن

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج “عظام” بواسطة المعادن

ابتكر باحثون من جامعة “أوريجون للعلوم الصحية” طريقةً جديدةً لصناعة أوعية عظمية يُمكن أن تقوم …