الإثنين , فبراير 17 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات طبية / أدوية / عقار لـ علاج الناصور الشرجي وبدون آثار جانبية
علاج الناصور الشرجي

عقار لـ علاج الناصور الشرجي وبدون آثار جانبية


علاج الناصور

علاج الناصور – ابتكر الباحث المصري ناجي محمود سيد أحمد هيكل مركب أطلق اسم منجاد وهي كلمة عربية فصيحة وتعني سريع الشفاء.

تقول أوراق تسجيل براءة الاختراع عن التأثير الفارماكولجي للعلاج‏:‏ أجريت التجارب علي ‏145‏ فردا من المصابين بمرض الهيمرز أو الأوبايل بواسير ومن ثم الناصور الشرجي والتشققات الشرجية وثبت من التجارب أنه يعالج النتوءة المزمنة والجرب‏,‏ وكذلك له دور مهم في تنقية المثانة من الرواسب الرملية الناتجة عن الحصوات الساقطة في الحالب قبل تكوينها واستقرارها في منطقة القنوات البولية‏.

ونظرا لأن العناصر الفعالة المستخدمة في العلاج ” علاج الناصور ”  ذات كفاءة عالية جاءت التجارب بما لا يدع مجالا للشك معالجتها للحكة التي تصيب الرجال والنساء علي السواء‏,‏ بالإضافة إلي النزيف الحاد والشرخ المصاحبين للمرأة بعد الولادة في مراحل النفاث الأولي قبل أن تتفاقم‏، ويعلو ذلك مرتبة الشفاء الكامل‏.‏

يقول الباحث ناجي هيكل‏:‏ طبقاً للإحصائيات الموجودة في وزارة الصحة نستورد بملايين الدولارات علاجات للقضاء علي البواسير‏،‏ لكنها عبارة علي مسكنات لفترة محدودة وهي حلول مؤقتة‏.‏ لكن المركب منجاد يحقق القضاء النهائي للمرض وجميع أمراض المقعدة دون عودة أو انتكاسة‏.‏

وقد جاءت النتائج طيبة جدا لعدد‏1175‏ مريضا استخدموا العلاج علي مدار تسعة أعوام‏-‏ هي عمر البحث‏-‏ وذلك بنسبة‏99%.‏

ويتحدث ناجي هيكل عن كيفية العلاج قائلا‏:‏ الاختراع عبارة عن مرهم يضعه المريض في فتحة الشرج بعمق ثلاثة سنتيمترات وتتراوح مدة العلاج من أسبوع إلي عشرة أيام‏,‏ حسب الحالة‏.‏

أما مكونات العلاج والذي استغرقت فيه التجارب تسعة أعوام كاملة‏,‏ فهي جميعها أعشاب طبية منها ما هو مستورد من الهند ومنها ما هو موجود في صحاري مصر التي تعتبر كنزا طبيا غير عادي‏,‏ وهو في مجمله مركب متجانس مقبول الرائحة وليست له أي أعراض جانبية‏.‏

علاج الناصور مقدم تلك المقالة هو موقع موهوبون 

 


شاهد أيضاً

أدوين شوميكر..الرجل الذي أخترع مقعد الاسترخاء ومات عليه

بعد يوم عمل طويل قد لا يحتاج الانسان سوى الاسترخاء على مقعد مريح ومشاهدة التلفزيون …