الأربعاء , فبراير 19 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات طبية / أدوية / علاج لمرض “العشى الليلي” مستخرج من الأعشاب الطبية

علاج لمرض “العشى الليلي” مستخرج من الأعشاب الطبية


اكتشف حسين عبدالحميد حسين‏‏ أخصائي العيون‏‏ بعد سنوات من البحث والدراسة علاجاً لمرض التهاب الشبكية الملون "الصباغي" المسمى بالعشى الليلي، وسجله في أكاديمية البحث العلمي تحت رقم 355، وهذا المرض كما تؤكد الأبحاث العالمية لا يوجد له علاج في أي مكان في العالم‏، وبالتالي لا يوجد في أي مكان في العالم مثل هذا الدواء‏.‏

ويشفي هذا العلاج إلتهاب الشبكية الملون وينهي معاناة ومأساة من أصيب بهذا المرض وذويهم، غير أن هناك أسر بأكملها مصابة بهذا المرض‏، وأيضاً يقلل نسبة الإعاقة البصرية وخصوصاً الأطفال‏.‏

وتضيف أوراق تسجيل البراءة في أكاديمية البحث العلمي بالقاهرة‏، هذا الدواء استطاع إعادة الإبصار إلي بعض المكفوفين وبعض المرضي منهم من أبصر بعد سنوات من العمى‏.‏

يقول الدكتور حسين عبدالحميد‏:‏ قمت بعلاج عشرات المرضي ونجحت‏-‏ بفضل الله‏-‏ في إعادة الإبصار إلي بعض المرضي المكفوفين تماما بعد أن فقدوا الأمل وبعد أن تم فحصهم وعلاجهم بمعرفة كبار أساتذة طب العيون‏,‏ أما الحالات الأخرى المبصرة التي تعاني أعراض المرض فحدث لها تقدم أقل ما يوصف به أنه مذهل وغير مسبوق محليا وعالميا‏.‏

أما تركيب الدواء فهو يتكون من بعض الفيتامينات أ‏-‏ ب مركب الزنك مع بعض الأعشاب الطبية المستخدمة في مصر‏.‏

ويشرح الدكتور حسين ماهية المرض قائلا‏:‏ التهاب الشبكية الملون عبارة عن مرض وراثي يصيب شبكية العين وينتهي بالعمى‏,‏ بعض المرضي يفقدون الإبصار في سن الطفولة والغالبية العظمي يفقدون بها المجتمع‏,‏ والتعرف إلي أهم الإبصار في مرحلة الشباب‏,‏ لكن توجد حالات مبصرة بعد سن الخمسين وتعاني أعراض المرض‏.‏

للتواصل مع دكتور حسين عبدالحميد

عنوان الدكتور حسين عبد الحميد جمهورية مصر محافظة( جرجا) بالصعيد جواله 0020106532230هاتف ارضي 0934676843


شاهد أيضاً

أدوين شوميكر..الرجل الذي أخترع مقعد الاسترخاء ومات عليه

بعد يوم عمل طويل قد لا يحتاج الانسان سوى الاسترخاء على مقعد مريح ومشاهدة التلفزيون …