الإثنين , نوفمبر 30 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات طبية / أدوية / علاج لمرض البهاق مستخرج من شمع العسل والزيت

علاج لمرض البهاق مستخرج من شمع العسل والزيت


توصل الباحث السوري أسامة محمد عبدالرحمن علاجا جديدا لمرض البهاق ومختلف أنواع الإكزيما مكون من شمع العسل والزيت إضافة إلى بعض المواد النقطية المستخلصة من الطب العربي القديم، وذلك بعدما أثبتت النباتات الطبية قدرتها على معالجة بعض الأمراض المستعصية، وبدون آثار جانبية تذكر، وحضر الباحث ابتكاره الجديد على هيئة مرهم أو شراب.

وتوصل الباحث إلى ابتكاره الجديد في محاولته لإيجاد قناة وصل بين الطب العربي القدم والطب الحديث ونتائج التحاليل والأنانيب المخبرية، واستطاع الحصول على معلومات واسعة غنية من خلال نظرة شمولية للإنسان على أنه جسد ونفس وروح والعلم الطبي المبني على الأسس العلمية السليمة والخبرات الطويلة, وبذلك توصلت إلى علاج مرض الصدفية المستعصي.

والعلاج الجديد عبارة عن مرهم وشراب مركب من شمع العسل والزيت ومواد نفطية مصنعة , مبينا أنه بعد تحليل هذه العناصر وجد فيها ما يذهل من النتائج وشكلا دواء مكملاً لعلاج أي مرض جلدي.

وأكد "أسامة" عدم وجود أي أعراض جانبية عند استعمال أي دواء آخر معها لاتصافها بالشمولية في العلاج باستثناء الأدوية الخاصة بمرض القلب وارتفاع ضغط الدم فلا ضير من أخذ أدويتهما برفقة الأدوية الخاصة بالأمراض الجلدية.

أما المادة الفعالة في العلاج تسري بالدم بعد ساعتين من أخذ الشراب, وحين يتعرض المصاب لأشعة الشمس "الفوق بنفسجية" تقوم هذه المادة بسحب أشعة الشمس فوق البنفسجية إلى منطقة تحت الجلد , حيث تجري تفاعلات كيميوضوئية تنشط على أثرها مادة الميلانين.

يذكر أن العلاج الجراحي هو الأكثر تأثيرا في علاج البهاق، ولكن قد يصاحبه مضاعفات منها التسبب في ‏ ‏ظهور بهاق جديد.


شاهد أيضاً

إعلان النّحل أهمّ كائن حيّ على الأرض

إعلان النّحل أهمّ كائن حيّ على الأرض

أعلن معهد مراقبة الأرض في الاجتماع الأخير للجمعية الجغرافيّة الملكيّة في لندن، أنّ النّحل هو …