الأربعاء , أغسطس 12 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات طبية / أجهزة تعويضية / مفصل صناعي لاستبدال المفصل الكعبرى للزند الأسفل

مفصل صناعي لاستبدال المفصل الكعبرى للزند الأسفل


ابتكر المخترع الدكتور حسن علي حسن باشا "مفصل صناعي لاستبدال المفصل الكعبرى للزند الأسفل" وحصل على براءة اختراع من المكتب المصري لبراءات الاختراع .

ويتكون هذا المفصل من جزأين، الأول رأس عظمة الزند وهو عبارة عن قطعة واحدة تنقسم إلى مقطعين يتكونان من رأس دائري قطرها ثلاث مقاسات 13 ، 15 ، 17 مم وارتفاعها 13 مم، وعمود تثبيت طوله 50 مم ولمقطعه ثلاث مقاسات 4 ، 5 ، 6 مم بحيث يكون جزؤه الأعلى أكبر بمقدار واحد مم ، ويثبت باستخدام أسمنت عظمى أو بدونه، ويتكون الجزء الثاني المستطيلى الشكل لهذا المفصل من مقطعين: الأول محدب بمسافة قدرها حوالي 5 مم للتمفصل مع الجزء الأول والثاني مقعر مزود بثلاث فتحات للتثبيت باستخدام مسامير معدنية.

ويعتبر اختراع هذه المفاصل نعمة كبيرة في حياة المرضى والمعاقين، خاصة عند تثبيتها في الحالات المتقدمة من خشونة المفاصل، والتي تسبب تحديد في حركة المفاصل أو تيبس فيها وعدم قدرة المريض على استخدام مفاصله المصابة بشكل طبيعي، إلا أن هذه المفاصل الصناعية لا تعطي الوظيفة الكاملة للمفصل الذي تحل محله.

وفوائد الاختراع الجديد تتمثل في اختفاء شبه كامل للآلام الناتجة عن خشونة المفصل أثناء الراحة أو المشي، وتحسين حركة المفصل وخاصة تلك التي تعرضت لحالة التيبس، القدرة على السير بالمفصل الصناعي وبالتالي صعود السلالم.

ويتجنب هذا المفصل المضاعفات التي تحدث في المفاصل الصناعية الأخرى مثل، التخلخل بعد فترة ليست بالقصيرة من وقت التركيب، بعد انقضاء العمر الافتراضي للمفصل الصناعي، ويجنب المريض أيضا حدوث التهابات جرثومية.


شاهد أيضاً

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج "عظام" بواسطة المعادن

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج “عظام” بواسطة المعادن

ابتكر باحثون من جامعة “أوريجون للعلوم الصحية” طريقةً جديدةً لصناعة أوعية عظمية يُمكن أن تقوم …