الأحد , مارس 29 2020
الرئيسية / اختراعات / اختراعات زراعية / تنمية زراعية / جهاز يوفر 30% من مياه ري الأرز

جهاز يوفر 30% من مياه ري الأرز


نجح المخترع المصري “عبد اللطيف محمد طه” في اختراع جهاز يستخدم أشعة الليزر للكشف عن تركيب البذور وقياس جودتها ويخدم أخصائيي النباتات والوراثة لتقديم بذور نباتية جديدة ذات كفاءة إنتاجية أعلي.

وتمكن من التوصل لبذرة أرز يمكن زراعتها في تربة رملية وتروي بالرش أو التنقيط وتستهلك ثلث كمية مياه الري التي تستهلك في الحالة العادية بالإضافة إلي إعطاء محصول جيد من حيث الكم والمواصفات.

كما توصل إلى أفكار مبتكرة لاستخدم قش الأرز في إنتاج لب الورق والخشب والذي يدخل في صناعة الخشب الحبيبي والورق الذي يتم استيراده من الخارج بمبالغ كبيرة وذلك عن طريق استخدام طرق كيماوية وخامات محلية رخيصة الثمن وحصل بذلك علي براءة اختراع من أكاديمية البحث العلمي.

وتوصل “عبداللطيف ” أخيرا إلي طريقة لتحويل مخلفات صناعة حديد التسليح الضارة إلي خامات ومواد نافعة تستخدم في إنتاج الأسمنت والمواد الكيماوية مثل كلوريد الحديد الذي يستخدم في تنقية الماء وإنتاج مواد أخري تستخدم كمحسنات لقوام التربة الزراعية.

نشأ “عبد اللطيف محمد طه” في أسرة متوسطة بقرية جديلة بالمنصورة شمال القاهرة، وتفوق في دراسته منذ الصغر وشغف بقراءة العلوم والأبحاث ودفعه حبه للأرض واهتمامه بعالم النبات للالتحاق بكلية الزراعة وحصل علي البكالوريوس بتقدير جيد جدا ثم نال درجة الماجستير من جامعة القاهرة.

واستمرارا لمشوار نجاحه حصل علي الدكتوراة في استحداث طفرات نباتية بالإشعاع أي إحداث تغييرات فجائية بالجينات النباتية لتحسين كفاءة النباتات وزيادة إنتاجها وذلك من جامعة زغرب بيوغوسلافيا سابقا وكرواتيا حاليا.

الجدير بالذكر أن الدكتور عبد اللطيف محمد طه ابتكر طريقة لتحويل قش الأرز وأحطاب المخلفات النباتية الأخرى إلى لب خشب (سليلوز) كمادة بادئة لتصنيع منتجات أخرى.


شاهد أيضاً

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج "عظام" بواسطة المعادن

ابتكار طريقة جديدة لإنتاج “عظام” بواسطة المعادن

ابتكر باحثون من جامعة “أوريجون للعلوم الصحية” طريقةً جديدةً لصناعة أوعية عظمية يُمكن أن تقوم …