الرئيسية / اختراعات / اختراعات هندسية / سيارات ومحركات / مخترع ليبي يقدم أربعة طرق لإنتاج سيارة صديقة للبيئة

مخترع ليبي يقدم أربعة طرق لإنتاج سيارة صديقة للبيئة

تعاني الدول الصناعية في جميع انحاء العالم من غلاء أسعار النفط مما يهدد بتوقف عجلة الاقتصاد لديها وهي التي حاولت جاهدة المحافظة علي هذا الاستقرار وخاصة  بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية  وكثرة الاستكشافات و الاكتشافات  من النفط الخام  في مناطق شتي في جميع انحاء العالم وقد كان نصيب الاسد من هذه الاكتشافات وجود كميات ضخمة من النفط  الخام في منطقة  الصحراء العربية والذي لايختلف عليه اثنان هو ان الوطن العربي من اغني مناطق العالم بالنفط.

وبعد التهديد الذي تعرضت له هذه الدول من عدم توفر او غلاء مادة النفط  مما يقلل الانتاجية الصناعية لهذه الدول بدات تبحث عن بدائل للنفط كمادة لادارة عجلة الصناعة لديها واتجهت الي بحوث العلماء حول الطاقة النظيفة، والتاريخ  يذكر جيدا وسلطت الاضواء علي بحوث الطاقة الشمسية، استغلال طاقة الرياح، تحليل مياه البحر المالحة، وبحوث الخلايا الوقودية التي تستخدم تفاعل الغازات لانتاج الطاقة، وكل هذه البحوث لم يلتفت اليها الا بعد هذه الازمة التي يمرون بها بالرغم من الاستغلال في بعض المشاريع مثل بحوث الفضاء.

وتمس هذه المشكلة الدول العريبة تماما كما تمس الدول الصناعية الغربية، لذلك عمد الكثير من المخترعين والعلماء إلى البحث عن وسائل بديلة، وكان المخترع الليبي فيصل ناصر المريمي من أولئك، وتمكن المخترع من ابتكار مشروع لإنشاء وصناعة سيارة إذا ما اكتملت فإنها لن تستهلك إلا الكهرباء عن طريق تخزينها في بطاريات قابلة للشحن، ولا تستخدم السيارة الكهربائية الجديدة إلا مواد صديقة للبيئة كالشمس والماء والهواء.

وتعمل السيارة الجديدة بأكثر من طريقة حيث تعمل إما بتزويدها بألواح تحول أشعة الشمس إلى كهرباء، أو عن طريق تزويدها بطريقة مبتكرة غير مسبوقة لتحويل طاقة الرياح إلى كهرباء، أو عن طريق تزويدها بنظام مبتكر لتحويل مياه البحر المالحة إلى هيدروجين وأكسجين بواسطة التحليل الكهربائي، أو بتزويدها بخلايا وقودية تحول الهيدروجين والأكسجين إلى تيار كهربائي.
ويشير المخترع إلى أن كل أدوات توليد التيار الكهربائية المستخدمة ترفع من الكفاءة والاعتمادية وتغطي عيوب الأخريات، مع العلم أنه لم يسبق أن نفذت بهذه الطريقة.

ولم تتوقف ابتكارات المخترع عند هذا الحد فقط وإنما له العديد من الاختراعات المسجلة باسمه في مركز البحوث الصناعية بتاجوراء، وشارك في العديد من معارض الاختراعات المحلية والعالمية، وأشرف على عدد كبير من مشاريع تخرج الطلبة في المعاهد والكليات والجامعات في مجال الربوتات، التحكم عن بعد سلكيا ولاسلكيا باستخدام الحاسب الآلي، وأجهزة الإحساس والإنذاروالتصرف الذاتي دون تدخل البشر.

اضف تعليقك بواسطة الفيسبوك

تعلقيات

شاهد أيضاً

مجوهرات حية تتحرك على الملابس لمواجهة الظروف البيئية

فيديو: “مجوهرات حية” تتحرك على الملابس وفقا لحالة الطقس

مجوهرات حية تتحرك على الملابس وفقا لحالة الطقس طور الباحثون في مختبر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا …

3 تعليقات

  1. طارق عمر البدرى

    شكر للمخترع

    الى كل المخترعين الليبين – يرجى مراسلتى على ايميلى لامر يهم

  2. طارق عمر البدري

    رد على رسالتكم

    الاستاذ الفاضل
    بعد التحية
    أسمى طارق عمر البدري ، أعمل باحث تحاليل طبيبة بمستشفى طرابلس للاطفال / الجماهيرية الليبية
    ومنسق مكتب الزمالة العربية بمجلس التخصصات الطبية
    وأمين صندوق الجمعية الوطنية للمتفوقين والمواهب ، اعلمك بان الموضوع على النحو التالى
    وافقات الجهات الرسمية عن طريق الجمعية الوطنية للمتفوقين والمواهب بايفاد الى الخارج عدد 40 من لهم براءة اخترع ( طبعاً من الليبين ) لذلك طلبت من صاحب الاختراع الاتصال بى ليتسنى لى متابعة وأستكمال باقى أجراءات الايفاد

    أمل ان يتم نشر الاعلان الاول او تذويد جميع المخترعين الليبين بهذه المعلومة
    والســــــــــــــــلام
    م.طارق عمر البدري

    ——————————————————————————–
    From: atefmazhar mazhar
    To: tarek_badree@yahoo.com
    Sent: Sat, July 10, 2010 2:19:33 PM
    Subject: موقع موهوبون

    السيد/ المحترم

    السلام عليكم ورحمة الله

    وصلتنا رسالتك وسعداء بتواصلك مع موقعنا الذي يهتم بنشر وتسويق الأفكار والابتكارات الجديدة.

    ونحن سيدي الكريم نرحب بتعاونك مع المخترعين عن طريق موقعنا

    لتوثيق العلاقة يرجى إرسال بيانات وافية عنكم وعن أعمالكم

    آملين من الله عز وجل ان يوفقنا سويا في مجال تسويق وتنفيذ الابتكارات العربية .. ولدينا على الموقع العديد من الاختراعات المهمة الاخرى.

    يرجى الاتصال بمدير الموقع الأستاذ/

    عاطف مظهر

    من خارج مصر 0020105772608

    من داخل مصر 0105772608

  3. شكر

    أفادك الله وزادك بسطة في العلم والجسم