الثلاثاء , ديسمبر 11 2018
الرئيسية / المجلة / طرائف الاختراعات / صناعة بطاريات متناهية الصغر بواسطة ترويض الفيروسات

صناعة بطاريات متناهية الصغر بواسطة ترويض الفيروسات


يعمل علماء أمريكيون حاليا على تدريب فيروس قادر على جذب معادن، ليستخدمونه في تصنيع أسلاك في غاية الدقة، من أجل صناعة بطاريات بالغة الصغر.

وقال العلماء إنه يمكن استخدام الأسلاك الدقيقة، التي تصنع في تلك العملية في صناعة أقطاب كهربائية لبطاريات "ليثيوم" بشحنات أيونية تستخدم بدورها في تشغيل آلات صغيرة جدا.

وأضاف العلماء أننا نستخدم الفيروس (إم 13)، وهو فيروس بسيط ويمكن التعامل معه بسهولة، وأوضحوا أننا "نستخدم فيروسات لنركب ونجمع أسلاكا دقيقة للغاية من أكسيد الكوبالت في درجة الحرارة العادية".

وتمكن العلماء من تغيير جينات الفيروس (إم 13) لترتبط طبقته الخارجية، أو غلافه بأيونات معدن بعينه، وطوروا الفيروس في محلول "كلوريد الكوبالت" حتى تزوده "بلورات أكسيد الكوبالت" بالمواد المعدنية حسب طوله بشكل مطرد، وأضافوا القليل من الذهب من أجل المؤثرات الكهربية المطلوبة.

ويسعى العلماء في أن يستخدموا هذه الطريقة في تصنيع بطاريات يتراوح حجمها بين حجم حبة الأرز، وحجم البطاريات التي تستخدم في سماعات الأذن التي تساعد ضعاف السمع.


شاهد أيضاً

تزويد الهاتف الذكي بتطبيق جديد يمكن أن يساعد على تحديد الحالة الصحية للشخص

تزويد الهاتف الذكي بتطبيق جديد يمكن أن يساعد على تحديد الحالة الصحية للشخص

ذكرت دراسة أجراها فريق من الباحثين بعدة جامعات دولية أن تزويد “الهاتف الذكي” بتطبيق جديد …