الجمعة , أغسطس 14 2020
الرئيسية / حلول مبتكرة / إبتكارات / جيهان لطفي.. حلت مشكلة الإسكان والسحابة السوداء بمنازل “قش الأرز”

جيهان لطفي.. حلت مشكلة الإسكان والسحابة السوداء بمنازل “قش الأرز”


الدكتورة جيهان لطفي جرس.. صنعت المعجزة وضربت عصفورين بحجر واحد الأول التخلص من قش الأرز والثاني بناء العمارة الخضراء. لذلك حصلت مؤخراً علي الجائزة السنوية «لأفضل بحث تطبيقي لشباب الباحثين» من المركز القومي للبحوث تقديرا لجهودها في رئاسة مشروع قومي يستفيد منه المجتمع وذلك عن طريق بناء منزل كامل تصنع حوائطة وأثاثه بالكامل من بالات قش الأرز العازلة للحرارة حتي لا نشعر بالحرارة أو البرودة الشديدة.

يساهم هذا المشروع كما أوضحت جيهان في التخلص من نحو 4 ملايين طن من قش الأرز يتم حرق معظمها حاليا مما يتسبب في ظهور السحابة السوداء وقد تم تنفيذ منزل تجريبي في أرض المركز القومي للبحوث في محافظة 6 أكتوبر ومساحته 100 متر مربع وهو عبارة عن دور واحد واللافت أن الفكرة لاقت استحسانا من الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي وتقول بأن هذا المشروع جار تقييمه وسيتم افتتاحه في الفترة المقبلة ولقد نتج عنه العديد من الأبحاث التي تم نشرها في المجلات العالمية مما يؤكد نجاح تجربتنا التي بدأناها منذ ثلاث سنوات من عام 2007 حتي 2010 .

تم تنفيذ المشروع بواسطة فريق بحثي مكون من ثمانية باحثين من قسمي الهندسة المعمارية والمدنية أما المشروع الجديد الذي تقوم به حاليا فهو تصنيع طوبة أسمنتية يدخل في تكوينها قش الأرز يموله أحد المستثمرين في مجال العقارات السياحية.

والجدير بالذكر أن الدكتورة «جيهان لطفي جرس» أستاذ مساعد في إدارة المشروعات الهندسية في المركز القومي للبحوث حصلت علي بكالوريوس الهندسة المدنية من هندسة القاهرة عام 1984 وماجستير في إدارة المشروعات الهندسية من جامعة برمنجهام ببريطانيا عام 1995 ودكتوراه في الهندسة المدنية والإنشائية عام 2004 من هندسة القاهرة كما أوفدت في العديد من المهمات العلمية في إيطاليا والمملكة المتحدة والبرتغال وقد حصلت أيضا علي العديد من الدورات التدريبية في مصر في إدارة المشروعات الهندسية وذلك علي أيدي خبراء من هولندا في مركز أبحاث البناء وتحرص أيضا علي حضور المؤتمرات الدولية سنويا لمعرفة أحدث الأبحاث العلمية في إدارة المشروعات الهندسية.

وتري الدكتورة جيهان أنه يمكننا النهوض بالبحث العلمي عن طريق ربطه باحتياجات سوق العمل حتي لا تبقي الأبحاث العلمية حبيسة الأدراج.

وبعيدا عن البحث العلمي تجد الدكتورة جيهان متعتها الحقيقية في تنسيق الزهور في حديقة منزلها ولها ابنان أحدهما طالب في كلية الهندسة وحاصل علي منحة في أمريكا لمدة أربع سنوات في هندسة الفضاء وهو أيضا لاعب اسكواش، والأصغر في الصف الثاني الإعدادي وسباح ماهر وزوجها يعمل مدير مبيعات في إحدي شركات الأدوية.

أسماء قنديل
المصدر: صحيفة روز اليوسف
 


شاهد أيضاً

ابتكار أول دواء في العالم يعالج السرطان على أساس جيني يستهدف الأطفال والبالغين

ابتكار أول دواء في العالم يعالج السرطان على أساس جيني يستهدف الأطفال والبالغين

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) على أول دواء في العالم يعالج السرطان على أساس …