الجمعة , أغسطس 7 2020
الرئيسية / نمي موهبتك / اعرف نفسك / التعلم من الأطفال.. فوائد للكبار

التعلم من الأطفال.. فوائد للكبار


يمكننا أن نتعلم من الأطفال الكثير من الأشياء ولعل معظمنا لديه فرصه عظيمة لكي يستعيد سحر الطفولة بعد عشرين أو ثلاثين عاماً من حرماننا منها .. وعندما يكبر أطفالنا ويصبح لديهم أطفال .. يكون لدينا درس آخر لنتعلم منه …

يبدو أن كثيراً من الآباء يرون أن عملية التعليم طريق له اتجاه واحد فقط ..

ولكني أومن بأنهم سيجدون أنفسهم بحاجه إلى وقت اكبر لكي يتعلموا من أطفالهم ووقت اقل بكثير لكي يعلموهم ..

أن الأطفال يعرفون كيف يستمتعون بأوقاتهم أكثر بكثير من البالغين فالأطفال يعرفون كيف يضحكون ولا يحتاجون للكثير لكي يضحكوا ..




وفي بعض الأحيان لا يحتاجون لأي شي على الإطلاق .. أنهم يضحكون لأنهم يشعرون دائماً بان كل شيء على ما يرام ..

فهل أخذت نصيبك اليوم من الضحكـ ..؟!

أن الأطفال مبتهجون بطبيعتهم أنهم لا يحللون أو يفكرون .. فكل شيء حولهم .. و ما يشغلهم هو أن يعيشوا لحظتهم كذالك فإننا عندما نقابل شخصاً بالغاً ونجده يتسم بالتلقائية الشديدة .. فإننا نقدره كل التقدير .. لذا لنكن أقل تفكيرً وأكثر استجابة وتلقائية .. أن الأطفال دائماً ينبهرون بأي شي شيء حولهم .. كما أن فضولهم لا حدود له .. فابسط الأشياء كصخره .. أو خنفساء .. أو بركه صغيره من المياه .. أو حتى فأر يمكن أن يكون مصدر للمتعة بالنسبة للطفل .. .

فكل الأشياء التي حول الطفل فيها تجربه جديدة ومثيره .. يتعلم منها ويستغرق فيها بكل حواسه .. .

أما البالغون فأنهم عكس ذلك تماماً .. إذ أنهم منغلقون إلى حد بعيد .. فلا يرون في تلك الأشياء البسيطة كالصخرة والخنفساء .. وغيرها شيء جديد .. فما زال هناك العديد والعديد الذي لا نعرفه عن هذه الأشياء التي قد تبدو لنا بسيطة .. ولكن المشكلة هي عندما نصل إلى مرحله البلوغ .. ينسى الكثيرون منا أن هذا الكوكب مكان ساحر بالفعل .. فلا نرى فيه إلى ابعد ما تصل إليه أعيننا ..

والأطفال أيضا يتقبلون كل ماحوهم .. أنهم لا يحملون بداخلهم إي تحيز أو إجحاف تجاه إي شخص .. فلا يهمهم إن كان غني أو فقير .. اسود أو ابيض كما أنهم لا يشغلهم اختلاف الأديان أو السياسات .. أنهم حتى لا يهتمون بما إذا كنت تستحم او لا .. فهم يقبلونك كما أنت ..

أنهم يقبلون تلك الظروف التي حولهم دون اعتراض حتى يأتي الوقت لذي يتعلمون فيه كيف يعترضون عليها ويرفضونها ..

كم مره سمعت أطفالك يشكون من الطقس ..؟!

أنهم لا يفعلون ذلك .. لأنهم يعرفون بفطرتهم أنهم كي يحافظوا على صحتهم الذهنية .. يجب أن يتقبلوا الأوضاع حولهم كما هي .. .

الم نفرح ونندهش من صراحة الطفل الشديدة .. !!

فقد نسمعه يقول : "انك تبدو عجوزاً جداً " .. " هل ستموت في القريب العاجل ..!! " .. " لماذا تضرب بيدك على المنضدة " .. " أن والد (جوني) يبتسم .. فلماذا لا تبتسم أنت ايضاً ..؟ " .. أن الأطفال كذلك يملكون قدره فائقة على الصبر والتكيف .. كما أنهم يتمتعون بعزيمة وإصرار بالغين .. فعندما يردون شيئاً .. يتشبثون برأيهم .. ولا يستسلمون أبدا ..

فكثيراً ما نسمعهم يقولون : " هل يمكنني الحصول على حلوى مثلجه ..؟ " .. " أنا أريد حلوى مثلجه " .. " أن (جوني) حصل على حلوى مثلجه وأنا أريد مثله "..

فالواقع أن إصرارهم على ما يردون في بعض الأحيان يكون مثيراً للإعجاب كما أنه أمر يمكن تحمله ..

لعل من يعملون في مجال بيع وثائق التامين لو تدربوا على عملهم هذا في روضة أطفال لما ترك 98% منهم العمل من أول 12 شهر من عملهم .. !!

فالأطفال يلحون ولا ييأسون بسرعة من الحصول على ما يردون .. وهذا ما يحتاجه من يعمل في مجال التامين .. فعندما كنت تتعلم وأنت صغير كنت تحاول مراراً وتكراراً وكنت تسقط على الأرض وتنهض مره أخرى .. وتسقط على وجهكـ وتنهض مره أخرى .. وفي النهاية تعلمت كيف تسير ..

فهل مازلت تملك تلك العزيمة .. ؟!

فكما قلت من قبل : إن للأطفال خيال خصباً جداً ..

وهو ما يساعدهم على التعلم .. والاحتفاظ بما تعلموه .. وتحقيق تقدم سريع .. .

.. الخلاصة ..

اقض بعض الوقت من الأطفال .. تتعلم أشياء أكثر عن الضحكـ .. والتلقائية والفضول..

وتقبل الظروف .. والتكيف والثقة .. والعزيمة .. وعن خيالك أيضا ..

فهم متواجدون في هذه الحياة لكي يعلمونا .. !!


شاهد أيضاً

علماء يبتكرون "رقعة جلدية" لعلاج مرضى سرطان الجلد بدون ألم

علماء يبتكرون “رقعة جلدية” لعلاج مرضى سرطان الجلد بدون ألم

طور الباحثون في جامعة بوردو الفرنسية رقعة الجلد القابلة للامتصاص كعلاج لمرض سرطان الجلد، وهى …