الأحد , أبريل 11 2021
الرئيسية / أخبار / شاهد بالصور.. نظام الرؤية المعزز يساعد على الرؤية في الظلام وعرض الخرائط الرقمية
شاهد بالصور.. نظام الرؤية المعزز يساعد على الرؤية في الظلام وعرض الخرائط الرقمية
شاهد بالصور.. نظام الرؤية المعزز يساعد على الرؤية في الظلام وعرض الخرائط الرقمية

شاهد بالصور.. نظام الرؤية المعزز يساعد على الرؤية في الظلام وعرض الخرائط الرقمية


نشرت مجلة Popular Mechanics، طلب الجيش الأميركي تخصيص مبلغ 1.1 مليار دولار لشراء 40.000 نظارة تعمل بنظام الرؤية المعزز المتكامل IAVS. ونظام الرؤية المعزز المتكامل يساعد على الرؤية في الظلام وعرض الخرائط الرقمية والبيانات الأخرى بما يحمي الجنود من التعرض لنيران “العدو”.

يمكن للنظارات الواقية الجديدة للجيش الأميركي أن تساعد الجنود على الرؤية مباشرة من خلال جدران المركبات القتالية، مما يعني أن قوات المشاة سيكون لديها وعي غير مسبوق بالموقف المحيط بها في أي ساحة قتال.

وبحسب المجلة الأمريكية, من المتوقع أن يتم نشر نظارات IAVS على أفراد القوات القتالية في الخطوط الأمامية، بما يشمل القوات الراكبة والراجلة، وبخاصة قوات المشاة. يمكن أن تساعد النظارات الجديدة الجنود الأميركيين على الرؤية في الظلام والتحقق من الزوايا وحتى عرض الخرائط الرقمية والبيانات الأخرى على العدسات.

الرؤية عبر الجدران

وتوصل اللقطات إلى نظارات IAVS عبر كاميرات متعددة الاتجاهات يتم تثبيتها على الهيكل الخارجي للمركبات المدرعة، وبالتالي فإن أي فرقة مكونة من ستة جنود يمكن أن تمكث بأمان في الجزء الخلفي من مركبة المشاة المدرعة طراز برادلي أو سترايكر، ويمكنها “الرؤية” عبر جدران السيارة مع الحصول على صورة واضحة لكل البيئة المحيطة.

تقليل الخسائر

وبحسب ما ذكره الرقيب فيليب بارتل، من فريق لواء قتالي 1-2 سترايكر بالجيش الأميركي، فإنه لن يحتاج أفراد قوات المشاة إلى التحرك “خارج المركبات في المواقف الخطرة” إذا كانوا بحاجة لمعرفة ماذا يدور حولهم. وأضاف بارتل قائلًا إن نظارات الواقع المعزز ستساعد “القيادة على المناورة بعناصرها وأن تحصل على أي معلومات أو لقطات لأي هدف معادي دون الحاجة للمخاطرة بسلامة الأفراد لعدم ترجلهم من مركباتهم المدرعة. إن مناورة العناصر باستخدام هذا النوع من المعلومات ستقلل من الخسائر وستغير بشكل عام طريقة عمل القوات وتزيد من فعاليتها في ساحة المعركة”.

بديل عملي مرن

الجيش الأميركي صمم نظارات IAVS لتعمل بطريقة مماثلة لشاشات العرض الرأسية HUD في الطائرات المقاتلة، حيث يمكن أن تعرض الخرائط والفيديو والرؤية الليلية لمرتديها. تتاح، في العادة، للجنود فرصة الحصول على مثل هذا النوع من البيانات عن طريق الخرائط المطبوعة في الماضي أو حتى أجهزة الكمبيوتر المحمولة أو الكمبيوتر اللوحي، لكن نظارات IAVS تمنحهم الآن إمكانية الوصول الفوري أثناء القتال، دون الحاجة إلى وضع أيديهم في جيوبهم لفتح خريطة ورقية مغلفة أو البحث على شاشة كمبيوتر، يمكن للجنود استدعاء خريطة رقمية بسرعة على نظارة IAVS دون إبعاد أعينهم عن الهدف.

التصوير الحراري

كما يمكن لنظارات IAVS أيضًا استخدام نطاق رؤية ليلية للتصوير الحراري مُثبَّت على بندقية لإبراز محيط الجنود عبر مجال رؤيتهم. ويمكن للجندي أن يوجه بندقيته من خلف غطاء أو ساتر ليراقب أو يصوب من خلال منظار IAVS، بما يوفر له الحماية من التعرض لنيران العدو.