الأحد , ديسمبر 8 2019
الرئيسية / أخبار / عبر استخدام فن الديكوباج.. فنانة سعودية تبتكر هدايا للحجاج للحفاظ على الموروث السعودي
عبر استخدام فن الديكوباج.. فنانة سعودية تبتكر هدايا للحجاج للحفاظ على الموروث السعودي
عبر استخدام فن الديكوباج.. فنانة سعودية تبتكر هدايا للحجاج للحفاظ على الموروث السعودي

عبر استخدام فن الديكوباج.. فنانة سعودية تبتكر هدايا للحجاج للحفاظ على الموروث السعودي


تفننت مصممة سعودية في إعداد هدايا لحجاج بيت الله الحرام، في تصاميم ركزت فيها على التعريف بالموروث السعودي وبالمشاعر المقدسة، عبر استخدام فن الديكوباج (فن التزيين) بأنواعه المختلفة، مستخدمة خامات محلية ذات مدلولات ثقافية.

فى حوار لشبكة “العربية” قالت المصممة صالحة تاج: انطلقت فكرة هدايا الحجاج بمزايا عديدة، فهي هدايا تبرز الهوية الإسلامية وتعرف بالموروث السعودي والمشاعر المقدسة، ومناسبة للحجاج من حيث نقله من مكان لآخر، وهذه الهدايا تنفذ بأيدٍ سعودية في جميع المراحل.
وأشارت صالحة إلى أن  الهدايا عبارة عن “خدديات” ذات عطر فواح، والطباعة عليها بفن الديكوباج لصور المعالم الإسلامية، وخاصة المشاعر المقدسة من المسجد الحرام والمسجد النبوي وجبل الرحمة ومسجد نمرة والكعبة المشرفة، وكذلك برج الساعة والدرعية وجدة القديمة وغيرها، والخدديات لا يتجاوز حجمها 10*10 سم وتحمل رائحة المسك وتحيطها الكلف التراثية.
وأوضحت صالحة: منذ طفولتي قبل 35 عاماً، كنت أستشعر أن هناك قوى خفية تدفعني للنجاح وتمنعني عن التراجع، فبذرة الفن الإبداعي موجودة في الوسط العائلي، حيث إن 2 من إخوتي الذكور متخصصان مجال التربية الفنية، كما كنت في أسفاري أتلمس جمال الطبيعة ولمسات البشر الفنية في مختلف البلدان، فأحدثُ ذاتي قائلة: هل هم أفضل منا؟ لما لا أبدع وأنافس ذاتي على إيجاد الأفضل”.
bd6ccfa7-0e04-4eee-b3dc-5ed6e6066a34
وأضافت: “مارست مختلف الأعمال الفنية في مراحلي الدراسية، ولكن لم تتبلور إلا عندما أنهيت مرحلتي الجامعية، والتحقت بالتدريس الخاص، ولم أجد نفسي فقد كانت مساحة الحرية المتاحة محدودة، فقررت أن أكون عملي الخاص، وأكون حرة نفسي، متحدية العقبات والتحديات بداية مشواري”.
e1c25722-1adc-42aa-90f3-d1980ad4e193
وعن بداياتها، قال “كانت بسيطة، فقمت بصناعة 5 أطقم للضيافة، وكنت أحملها من متجر إلى متجر، ومن صالون إلى صالون لأروج لها، واستمررت في مطاردة رغبتي قرابة ستة أشهر، وأخيراً وجدت من يدفع لي 450 ريالاً في عمل تكلفته 380 ريالاً، كانت الفرحة عظيمة، رغم قلة المكسب، فقد وضعت خطوتي الأولى على الطريق”.
وأوضحت أنه “في عام 2002 ، وبعد 5 سنوات من التطوير في الأعمال، وصلت إلى هدفي وربط علاقات بيع مع العملاء، ولا نغفل المهام الملقاة على أعتاق ربة المنزل، رغم المساندة الإيجابية من شريك الحياة”.
e15f3026-98a6-4da7-a34a-77edb2e506f0

شاهد أيضاً

طالبة سعودية تحصل على المركز الأول في مسابقة الذكاء الاصطناعى

حققت الطالبة  السعودية  “إكرام مسلم الجهني ” المركز الأول في البرنامج الدولي للذكاء الاصطناعي والمقام …