الجمعة , يوليو 19 2019
الرئيسية / أخبار / 5 أفارقة أبهروا العالم باختراعات طبية يحتاجها الواقع
5 أفارقة أبهروا العالم باختراعات طبية يحتاجها الواقع
5 أفارقة أبهروا العالم باختراعات طبية يحتاجها الواقع

5 أفارقة أبهروا العالم باختراعات طبية يحتاجها الواقع


بالتوازى مع توسع إفريقيا، وتقدمها، وتنافسها مع اقتصادات الدول الغربية، قام خمسة من أبناءها بتغيير العالم، باختراعات طبية ظهرت من قلب القارة السمراء، تحدثت عنهم  صحيفة  “face2 face Africa”  فى تقرير لها.
فبعد أن تبين أن الالتهاب الرئوي مسئول عن 16٪ من جميع وفيات الأطفال دون سن الخامسة مع ارتفاع معدل الوفيات أيضًا بشكل كبير بين البالغين، وذلك بسبب أن تشخيص المرض غالبا ما يكون بطيئا للغاية، لذلك قرر المخترع الأوغندي براين تورياباجي ابتكار السترة الطبية الحيوية الذكية التي ثبت أنها تشخص الالتهاب الرئوي أربع مرات أكثر من الطبيب.
 سترة طبيةسترة طبية
ومن نيجيريا  امتلك كونيكو كور لمولود في أوشي أجابي ، القدرة على اكتشاف رائحة المتفجرات والخلايا السرطانية، من خلال ابتكار التقنيات التي تحل مشاكل الحياة الحقيقية، فيقول المتحمس للتكنولوجيا ، الذي حصل على درجة البكالوريوس في الفيزياء من جامعة لاجوس قبل مواصلة دراساته في الفيزياء وعلم الأعصاب في السويد وسويسرا ، إن إبداعه يمكن استخدامه في المواقف الأمنية والزراعية والعسكرية والصحية.
وحين كشف كونيكو النقاب عن اختراعه فى تنزانيا 2017 ، أعرب عن أمله في إمكانية استخدامه كوسيلة أكثر فعالية لأمن المطارات لمسح العديد من المسافرين، ووضعه أيضًا  في المستشفيات حيث أن الجهاز قابل للتكيف فى أى مكان  لاستخدامه فى تحديد الأمراض المختلفة.
جهاز كشف المتفجراتجهاز كشف المتفجرات
وفى  سن ال28  اخترع  الكاميروني آرثر زانج شاشة تعمل باللمس لمراقبة  حالة القلب والتي أحدثت ثورة في الطب في المناطق النائية، حيث تمكن الشاشة  مرضى القلب في المناطق النائية من الوصول إلى الرعاية الصحية دون السفر إلى المدن التي يعمل فيها معظم أخصائيي القلب.
 ويأتي الجهاز اللوحي بأربعة أقطاب كهربائية متصلة بصدر المريض لتحديد ما إذا كان القلب يعمل بشكل طبيعي،  ثم يتم نقل البيانات لاسلكيًا إلى الجهاز اللوحي وإرسالها ، عبر الهاتف المحمول ، إلى طبيب أمراض القلب الذي يمكنه تفسير البيانات في أقل من 20 دقيقة وإحالة أي وصفات طبية مطلوبة إلى المريض.
ويتم نشر الجهاز الحائز على الجوائز حاليًا في معظم البلدان الأفريقية وآسيا حيث يواصل العالم احتضانه.
وبما أن الاتصالات يمكن أن تنقذ الأرواح، طور الثلاثة الكينين  Marvin Makau ، و Edwin Inganji ، و Kenneth Gachukia ،  تطبيق Usalama  ، والذى يرسل زر الذعر في التطبيق إشارة استغاثة مع اهتزاز الهاتف إلى خدمات الطوارئ ، وأقرب أقارب الشخص المحتاج وغيره من مستخدمي Usalama على بعد 200 متر،  في حالة وقوع حادث أو إذا واجهت حالة طبية أو طارئة ، يمكن لمستخدمي التطبيق على الفور إرسال إشارات الاستغاثة بالكاد  من خلال هز الهاتف ثلاث مرات، وسيؤدي هذا إلى تنبيه المستجيبين الأوائل ومشاركة الأماكن الحية الخاصة بك حتى يتمكنوا من الوصول إلى عمليات الإنقاذ.
ومن جنوب افريقيا، ابتكر كريس فينتر تطبيق لمساعدة المكفوفين على الرؤية من خلال عيون المتطوعين من أكثر من 50 دولة بالعالم، وهو ” BeSpecular”، وبمجرد تقديم طلب عبر التطبيق ، يتلقى حفنة من المتطوعين أكثر من 10 آلاف  مشترك،  إشعارًا على هواتفهم الذكية ويمكنهم من هناك توجيه المكفوفين بشأن ما يريدون القيام به ، سواء كان ذلك أثناء الطهي أو عبور الطريق أو المشي أو أي شيء عام قد يحتاجون إليه.

شاهد أيضاً

د. مصطفى شهيب.. إطالة العظام بالمسمار النخاعي

د. مصطفى شهيب.. إطالة العظام بالمسمار النخاعي

إطالة أحد الأطراف القصيرة سحرت الجراحين منذ العصور القديمة، وأجريت العديد من التجارب في القرن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *