السبت , سبتمبر 21 2019
الرئيسية / أخبار / البحرينية “أمينة الحواج”.. أول سفيرة للاختراع في العالم
البحرينية "أمينة الحواج".. أول سفيرة للاختراع في العالم
البحرينية "أمينة الحواج".. أول سفيرة للاختراع في العالم

البحرينية “أمينة الحواج”.. أول سفيرة للاختراع في العالم


أمينة الحواج.. اسم ارتبط بعالم الاختراعات وكل ما هو مبتكر لخدمة الإنسانية. فعلى الرغم من صغر سنها إلا أنها أصبحت أيقونة بحرينية لها صولاتها وجولاتها في مختلف أنحاء العالم، أشبه بسفيرة شغلها الشاغل التميز والتفرد حالها حال عظماء تاريخ الإنسانية.

نالت الحواج الكثير من الجوائز وشهادات التقدير اعترافاً بتميزها المستدام وشغفها لابتكار كل ما هو جديد وغير تقليدي، بعيدا عن الرتابة والتفكير الروتيني في مختلف الأمور.

مسيرة المخترعة البحرينية أمينة الحواج

أول مخترعة بحرينية ، تم تنصيبها من قبل المنظمة البريطانية العالمية للإختراعات كأول سفيرة للاختراع في العالم ، وهي أول عربي يحصل على هذا المنصب ، في رصيدها 3 إختراعات طبية متكاملة ، ومصممة 3 برامج معلوماتية ، حاصلة على براءة إختراع بحرينية ، خليجية ، عالمية.

في خلال مشوار لايقل عن 7 سنوات ، استاطعت بإن تتجاوز كل الصعوبات التصنيعية للإختراع ، وخوض عالم الدراسات و البحوث التي تثبت القيمة الفعلية لأختراعاتها.

وتعد اليوم أحد الأسماء اللامعة للريادة الشبابية في العالم ، حيث تقوم أمينة بالعديد من المحاضرات لإلهام الشباب ، وتعزيز دور الإبداع و ريادة الأعمال.

ومن منطلق إيمانها الحقيقي بإن كل شي يمكن تحقيقه بالإرادة و العمل الجاد ، أسست أمينة شركتها العالمية “ممكن” للإختراعات والدراسات و البحوث ، التي تقوم بتصنيع إختراعاتها في ألمانيا ، وتسويقها ، ومواصلة الدراسات و البحوث وتسجيل براءات الإختراع.

 

تقول الحواج عن نفسها:

– أنا بحرينية، طموحة، أعشق مملكتي الحبيبة، أسعى للتغيير متمسكة بمقولة غاندي “كن انت التغيير الذي تطمح أن تراه في هذا العالم”، رفع راية بلدي هو غايتي، بنظري لا وجود للمستحيل، تسري بداخلي عروق الأمل بدأتها في معالجة مرضاي لكي أقوم ولو بالقليل للتخفيف من معاناتهم، فلم ترضيني طريقة معالجتهم بأسلوب توارث طريقة المعالجة وحتى لو كانت غير مجدية .. ولن أرضى بأن أكون كالروبوت اقوم بشيء لست مقتنعة فيه .. صممت وتحديت كل الظروف الصعبة، قمت بالبحوث والدراسات وجمعت كل النتائج .. وبما أن الحاجة هي الأم فأخيراً قد ولدت الاختراع !

الشهادات الأكاديمية:

  • حاليا – تكمل دراستها العليا في الدكتوراة في جامعة ليدز ميتروبوليتان في لندن
  • حاصلة على زمالة الجمعية الملكية الطبية في لندن
  • شهادة البكالوريوس في العلاج الطبيعي من الجامعة الأهلية في البحرين
  • شهادة الثانوية العامة من مدرسة مدينة عيسى الثانوية للبنات (القسم العلمي)

الإنجازات:

  • جائزة ” مخترعة العام” من معرض إنبكس العالمي للإختراعات في الولايات المتحدة الأمريكية لعام 2014
  • الميدالية الذهبية على مستوى معرض إنبكس العالمي للإختراعات في أمريكا ، وهو أكبر معرض إختراعات في العالم 2014
  • جائزة أرخميدس كأفضل عالمة شابة لعام 2014 – موسكو
  • الميدالية الذهبية كأفضل مخترعة لمعرض أرخميدس السابع العشر للإختراعات والعلوم والتكنولوجيا 2014
  • جائزة فخر خاصة من نادي أرخميدس العالمي كأفضل شخصية علمية لعام 2014
  • ألماسية المنظمة البريطانية العالمية للإختراعات كأفضل مخترع على مستوى العالم 2013
  • الميدالية الذهبية على مستوى المعرض البريطاني العالمي الثالث عشر للإختراعات
  • كأس منظمة موسكو للإختراعات كأفضل مخترع لعام 2013
  • جائزة أفضل مخترعة في العالم لعام 2011 مقدمة من المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الوايبو) WIPO
  • الميدالية الذهبية مع مرتبة الشرف الأولى من معرض الأختراعات الرابع في الشرق الأوسط 2011
  • المركز الأول كأفضل مخترع خليجي من مكتب الأمانة العامة لبراءات الأختراع في دول مجلس التعاون الخليجي لعام 2011
  • المركز الأول لفئة الإبداع العلمي لجائزة الشيخ ناصر بن حمد للإبداع الشبابي 2011
  • فضية معرض إيينا العالمي للإختراعات في ألمانيا 2012
  • شهادة خاصة من منظمة نوفا العالمية للمخترعات الأوربيات “كأفضل مخترعة واعده على مستوى العالم” 2012

خبرات العمل:

  • صاحبة شركة ممكن للإختراعات والدراسات والبحوث. (البحرين – ألمانيا – النمسا)
  • عضوة في لجنة سيدات الأعمال في بيت التجار.
  • رئيسة تطوير المشاريع في جمعية إبتكار الوطنية .
  • أخصائية تدريب و تطوير في شركة زين البحرين .
  • قامت بالعديد من المحاضرات التعريفية للشباب تسعى لتعزيز مفهوم الإختراع والأبداع ، وتشجيعهم على خوض هذا المجال ، عن طريق عدة مؤسسات كوزارة التنمية الإجتماعية ، ومركز الموهوبين في وزارة التربية والتعليم ، وعدة مؤسسات خاصة أخرى.
  • شاركت في برنامج نجوم العلوم المدعوم من مؤسسة قطر ووصلت لأعلى المراتب ، حيث كانت المرأة الوحيد التي وصلت للتصفيات النهائية.
  • عملت تطوعيا كأخصائية علاج طبيعي لعدة مستشفيات في البحرين ، قطر ، ألمانيا و النمسا.


شاهد أيضاً

"شارع 306" هنا يبتكر الشباب.. مشاوير وقصص نجاح

“شارع 306” هنا يبتكر الشباب.. مشاوير وقصص نجاح

يعد مشروع “شارع 306” من المشروعات الشبابية المصرية الخالصة أسسته شركة تحيا مصر القابضة للاستثمار …