الجمعة , أبريل 19 2019
الرئيسية / حلول مبتكرة / لينوس ييل.. مخترع “القفل الاسطواني” الذى استلهم فكرته من الفراعنة
لينوس ييل.. مخترع "القفل الاسطواني" الذى استلهم فكرته من الفراعنة
لينوس ييل.. مخترع "القفل الاسطواني" الذى استلهم فكرته من الفراعنة

لينوس ييل.. مخترع “القفل الاسطواني” الذى استلهم فكرته من الفراعنة


 من حوالي 4 آلاف سنة، صمم المصريون القدماء نوع من الأقفال الخشبية، تستلزم آلية معقدة لفتحتها، كان الهدف من تلك الأقفال هو منع السرقة من بيوت الأغنياء، كان طولها حوالي 60 سنتيمترا، وعرضها حوالي 15 سنتيمتر، إلا أنها كانت سهلة الكسر، لأنها مصنوعة من “الخشب”.

الأقفال كانت تصنع عن طريق حفر تجاويف متعرجة داخل القفل، ويتم عمل مفتاح فيه بروزات تعوض تلك التجاويف حين تدخل في القفل، وبالتالي تفتحه.

ظلت الأقفال من هذا النوع منتشرة، إلا إنها كما قلنا لم تكن  تأمن الممتلكات بدرجة كبيرة بسبب صناعتها من مادة هشة ألا وهي “الخشب”. واستمر الوضع على ما هو عليه حتى القرن التاسع عشر، والذي نجح فيه واحد من المخترعين الأمريكان في الحصول على براءة اختراع لنوع من الأقفال المعدنية، معروف حاليا باسم القفل الاسطواني، وموجود في كل مكان حولنا.. على أبواب منازلنا، وفي خزائن البنوك، وحتى في الدولايب.

المخترع الأمريكي “لينوس ييل جونيور”.. المولود في الرابع من أبريل من عام 1821، والذي ابتكر “قفل المقبض الاسطواني”.. واحد من أشهر الأقفال وأكثرها انتشارًا في العصر الحديث.

ولد “لينوس” في نيويورك، لأب مهاجر جاء من شمال ويلز. في بداياته كان مهتما بالفنون، وخصوصًا الرسم، عام 1850؛ توفي والده، فاضطر “لينوس” التخلي عن حلمه، وإدارة الأعمال التجارية لعائلته.

أبوه المتوفي كان يملك متجر متخصص في بيع الأقفال، في ذلك الوقت؛ كانت الأقفال كلها سهلة الفتح، وبالتالي لم تكن توفر الأمان اللازم للممتلكات والمنازل، وكانت تخترق بسهولة عن طريق اللصوص، فكر “لينوس” في طريقة لحل المشكلة، وقرر أن يفتح كُتب التاريخ؛ ويرى تصاميم الأقفال القديمة، حتى وصل لتصميم يُمكن استخدامه.. تصميم القفل الفرعوني الخشبي.

قام “لينوس” بإجراء تعديل جوهري على هذا القفل، في البداية فكر في تصميم أسطوانة من الصلب؛ بها فتحات وبروزات وتجاويف، ووضع الأسطوانة في حافظة من الفولاذ، ثم وضع التصميم داخل قفل من الصلب، بحيث يكون الجزء البارز هو الجزء الذي يدخل منه المفتاح.

بعد ذلك، قام بمطابقة البروزات والتجاويف والفتحات الموجودة في الأسطوانة على مفتاح مسطح، وضع أمام كل بروز في الأسطوانة تجويف في المفتاح، وأمام كل فتحة في الأسطوانة بروز في المفتاح، وبالتالي؛ مجرد أن يدخل المفتاح داخل الأسطوانة المصنوعة من الصلب؛ يفتح القفل، وبدون المفتاح المخصص لكل قفل؛ يستحيل فتح القفل إلا بخلعه بالكامل مع على الباب أو الخزنة.

في عام 1865، وبعد 15 عام من العمل على الأقفال الأسطوانية وتطويرها، حصل “لينوس يال جونيور” على براءة اختراع أمريكية للقفل الأسطواني، بعدها أدخل تحسينات عليه، وصنع الأقفال المزدوجة، التي تحتاج مفتاحين لفتحها.

وبعد سنتين من حصوله على براءة الاختراع، أسس “لينوس” مع أحد اصدقاءه شركة لصناعة الأقفال، بدأت بـ35 موظف، وخلال عام واحد كبرت الشركة، وتحولت للصانع الأول للأقفال الأسطوانية في الولايات المتحدة الأمريكية، وزاد عدد الموظفين حتى وصل لـ12 ألف موظف.

وفي عام 1868، وبعد مضي عام واحد على تأسيس الشركة، ذهب “لينوس” إلى رحلة عمل للتفاوض على بيع الأقفال لناطحة سحاب، وأثناء المناقشات داهمته أزمة قلبية؛ توفي على أثرها عن عمر يناهز 47 عام، بعد أن قام بثورة حقيقية.. ثورة في صناعة الأقفال.

المصدر

 


شاهد أيضاً

سويتشيرو هوندا.. "الطالب الفاشل" يؤسس إحدى كبرى شركات السيارات في العالم

سويتشيرو هوندا.. “الطالب الفاشل” يؤسس إحدى كبرى شركات السيارات في العالم

  من فرط فقر أسرته.. توفي خمسة من إخوته الصغار تباعا نتيجة قلة الطعام وأمراض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *