الجمعة , يناير 18 2019
الرئيسية / أخبار / “أسماء بوجيبار”.. أول سيدة عربية تنضم لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”
"أسماء بوجيبار".. أول سيدة عربية تنضم لوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"
"أسماء بوجيبار".. أول سيدة عربية تنضم لوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"

“أسماء بوجيبار”.. أول سيدة عربية تنضم لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”


تعد المغربية “أسماء بوجيبار” أول امرأة عربية وإفريقية تنضم لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، حيث تمكنت هذه الشابه المغربية من الظفر بمنصب في وكالة الفضاء الأميركية بعد فوزها في مسابقة شارك فيها المئات، لتكون أول امرأة مغربية و عربية تنضم إلى ناسا.

بوجيبار من مواليد عام 1984 في الدار البيضاء بالمملكة المغربية، و هي من أصول أمازيغة بالريف المغربي، والدها هو المهندس المغربي صلاح الدين بوجيبار ووالدتها الفنانة التشكيلية التونسية نبيلة بلغيث كما أنها توأم لسلمى بوجيبار المهندسة بـ”Europ Assistance”، وشقيقة عادل بوجيبار و هو طالب بأحد جامعات فرنسا المتخصصة في علوم الكمبيوتر.

نشأت أسماء وتلقت تعليمها الأساسي بالدار البيضاء قبل أن تسافر إلى فرنسا حيث تابعت دراستها الجامعية، واشتغلت في مختبر بمدينة “كليرمون فيران”، يعنى بالبحث في ظاهرة البراكين وحصلت على “الماجستير” من جامعة المدينة نفسها.، و ناقشت أسماء أطروحة الدكتوراه في تكوين الكواكب وتمايز الكواكب حول موضوع :” التوازن الكيميائي بين الغلاف والنواة في سياق تشكل عينة من الكواكب” وهو التخصص الذي أهلها للالتحاق بوكالة “ناسا “، وتضاف التجربة الجديدة مع ناسا إلى سيرة الشابة الذاتية، الغنية بالشهادات العليا والتخصصات والأبحاث الميدانية.

حصلت أسماء على الدكتوراه في تكوين الكواكب وتمايز الكواكب حول موضوع ” التوازن الكيميائي بين الغلاف والنواة في سياق تشكل عينة من الكواكب” و هو التخصص الذي أهلها للإلتحاق بناسا وهي في سن السابعه و العشرين، حيث تمكنت من الظفر بمنصب في وكالة الفضاء الأميركية في نهاية عام 2014 بعد فوزها في مسابقة شارك فيها المئات، لتكون أول امرأة عربية مغربية تنضم إلى ناسا ، حيث إلتحقت بفريق مركز لندون بي جونسون التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا بهيوستن في ولاية تكساس الأمريكية.


شاهد أيضاً

فيديو: البنتاجون يقر بوجود الأطباق الطائرة

فيديو: البنتاجون يقر بوجود الأطباق الطائرة

  أقرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) بوجود برنامج سري للتحقق من وجود ما يعرف بالأطباق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *