الرئيسية / أخبار /  لتجنب أضرار الحشوات المصنوعة من مواد كيميائية.. ابتكار حشوة أسنان من مواد طبيعية لعظام الفك
 لتجنب أضرار الحشوات المصنوعة من مواد كيميائية.. ابتكار حشوة أسنان من مواد طبيعية لعظام الفك
 لتجنب أضرار الحشوات المصنوعة من مواد كيميائية.. ابتكار حشوة أسنان من مواد طبيعية لعظام الفك

 لتجنب أضرار الحشوات المصنوعة من مواد كيميائية.. ابتكار حشوة أسنان من مواد طبيعية لعظام الفك


تمكن مؤخراً مجموعة علماء بالمركز القومى للبحوث بالقاهرة من ابتكار حشوة من مواد طبيعية للفجوات الموجودة فى عظام الفك، لتجنب أضرار ومشاكل الحشوات المصنوعة من مواد كيميائية.

وذكر المركز، فى بيان صحفى، أن هناك تأثيرا سلبيا لبعض مواد طب الأسنان على صحة المريض، فبعض أمراض العظام وأمراض الغدة الدرقية تكون نتيجة التعرض المفرط لمادة الفلورايد فى منتجات العناية بالأسنان.

وأضاف أن بعض المواد الكيميائية المستخدمة في بعض حشوات الأسنان كمادة الميثيل ميثاكريليت على سبيل المثال قد تسبب تهيج الجلد والأغشية المخاطية والجهاز العصبي عند بعض المرضى وغيرها من المواد.

وأكد أن مفهوم طب الأسنان الحديث لا يستهدف فقط ترميم بنية الأسنان شكلاً ومضموناً، بل الاخذ فى الاعتبار صحة الجسم كله، وكذلك اتجهت الأبحاث المنشورة فى الدوريات العلمية العالمية مؤخراً نحو استخدام المواد الطبيعية فى العلاج.

و توصل البحث إلى أن مادة السيليولوز المستخرجة من النباتات الطبيعية بعد معالجتها كيميائياً هى مادة واعدة لكى تكون حشوة للفجوات العظمية الناشئة فى عظم الفك خصوصاً بعد تحضيرها فى حجم قريب من حجم الخلايا العظمية وهو حجم النانو.

كما أن المادة الجديدة قابلة للحقن حتى تصل بسهولة للمكان المصاب فى الفك بدون أن يتعرض المريض للتدخل الجراحى و بأقل الم ممكن للمريض.

وقد اختبر الباحثون المادة على الخلايا العظمية فى المختبر وعندما أثبتت نجاحها وقدرتها على تكوين العظام تم حقنها فى حيوان تجارب ودراسة تاثيرها عليه لمدة ثلاث شهور وكانت النتائج مبشرة.

كما أن النباتات المستخدمة فى تحضير هذه الحشوة العظمية متوفر بكثافة في مصر، كما أنها رخيصة وآمنة على صحة المريض بدون آثار جانبية بعكس المواد الكيميائية المستخدمة حاليا.

وقد سجلت الباحثة انجى محمد صفوت نيازى، باحث بقسم العلاج التحفظى وعلاج الجذور وخواص المواد بشعبة طب الأسنان بالمركز القومى للبحوث، براءة اختراع لهذه الحشوة بأكاديمية البحث العلمى، وشارك فى البحث كل من الأستاذ الدكتور محمد لطفى حسن، رئيس قسم السيليولوز والورق بشعبة الصناعات الكيماوية، الأستاذ الدكتور محمد حسين زعزوع، رئيس شعبة طب الأسنان، الأستاذ الدكتور عبد الرازق فراج أستاذ بقسم الباثولوجي بالشعبة الطبية ، دكتورة داليا يحيى زكى، رئيس قسم العلاج التحفظى وعلاج الجذور وخواص المواد بشعبة طب الاسنان، الدكتورة مرفت الدفتار، بالمعهد القومى للاورام، الدكتورة نهال فاروق شرف، قسم العلاج التحفظى وعلاج الجذور و خواص المواد بشعبة طب الأسنان.


شاهد أيضاً

ابتكار مادة جديدة للطبعة السنية المستخدمة في زراعة وتقويم الأسنان

تمكن  فريق من الباحثين من أبتكار مادة الطبعة السنية الالجينات المستخدمة في زراعة وتقويم الأسنان …