الجمعة , ديسمبر 4 2020
الرئيسية / مبدعون / مواهب واعدة / جهاز يحمي الأطفال من شاشة التليفزيون

جهاز يحمي الأطفال من شاشة التليفزيون


ابتكر الطفل حمد نويّد أكرم جهاز يتمكن من تحذير الأطفال من الاقتراب من شاشات التلفزيون يعمل الجهاز من خلال ذبذبات صوتية على شكل طنين تبدأ هذه الذبذبات عند اقتراب الطفل من التلفزيون بمسافة مترين ويزداد الطنين كلما قرب الطفل من التلفزيون حتى يصبح صوتاً متواصلاً.

وبدأ الطفل حمد ابتكاره منذ سنة أثناء دراسته في الصف الرابع الابتدائي و كلفه تقريباً 2000 ريال وقد حظي هذا الابتكار باهتمام المسؤولين حيث قام ولي أمر الطالب بمساعدة المسؤولين في وزارة التربية والتعليم بتسجيل براءة اختراع  لهذا العمل.

جدير بالذكر أن "حمد" وهو أصغر موهوب يحصل على جائزة الإبداع العلمي قد حصل على المركز الثالث في جائزة الإبداع العلمي لمؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين وكانت قيمة الجائزة 20 ألف ريال وعمره 10 سنوات نظير ابتكاره.

غير أنه ابتكر جهازاً يساعد رجال الأمن على تعقب اللصوص أطلق عليه اسم (الطبق الطائر)، وقال :"إن الفكرة تبادرت إلى ذهنه لمساعدة رجال الأمن في ملاحقة اللصوص الذين يهربون بعد ارتكاب السرقات"

 واستفاد "حمد" من قطع اللعب الموجودة في منزله في تطبيق الفكرة التي تقوم على تثبيت كاميرا لاسلكية على طبق مزود بمراوح صغيرة تعمل ببطاريتين صغيرتين.. ويتم التحكم به عن طريق جهاز يدوي.

التجربة الأولى لإطلاق (الطبق الطائر) فشلت وأعاد (حمد) الكرة مرة ثانية لكنها لم تصب نجاحاً يذكر. وفي المرة الثالثة حقق هدفه وحلق الطبق على ارتفاع يتراوح ما بين (15-20) مترا وأرسلت الكاميرا المرتبطة بجهاز تلفزيون والتي توجه بجهاز التحكم الآلي صوراً واضحة لمحيط الموقع.

ويقول إن اختراعه الذي تم تسجيله لدى مؤسسة الملك عبدالعزيز للموهوبين يمكن أيضا أن يساعد رجال الدفاع المدني في معرفة المواقع التي وصلت إليها السنة اللهب والتي لم تصل إليها أثناء مكافحة الحرائق.

وحصل الموهوب السعودي النابغة على الميدالية الفضية من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن لمشاركته في لعبة كرة السلة والميدالية البرونزية في لعبة تنس الطاولة لهذا العام و الإنجاز الذي تحقق له مؤخرًا هو تسجيل اسمه في موسوعة جينس العالمية كأصغر لاعب عربي في لعبة الكريكيت بعمر 11عامًا وذلك لمشاركته مع المنتخب في البطولة الآسيوية التي أقيمت في النيبال.


شاهد أيضاً

طريقة علمية موثوقة لتحديد جنس الأطفال اعتماداً على عظامهم فقط

طريقة علمية موثوقة لتحديد جنس الأطفال اعتماداً على عظامهم فقط

هي أول حاسة تعمل لدى الطفل بعد خروجه من رحم أمه، كما أنها الحاسة الوحيدة …