الرئيسية / أخبار / شاهد بالفيديو: الكتاب السحري .. تجربة مصرية حديثة تنافس تكنولوجيا “الآى باد”
شاهد بالفيديو: الكتاب السحري .. تجربة مصرية حديثة تنافس تكنولوجيا "الآى باد"
شاهد بالفيديو: الكتاب السحري .. تجربة مصرية حديثة تنافس تكنولوجيا "الآى باد"

شاهد بالفيديو: الكتاب السحري .. تجربة مصرية حديثة تنافس تكنولوجيا “الآى باد”


 

“الكتاب السحري”.. تجربة فريدة تعيد صياغة الكتب التعليمية، وتقدم لـ”جيل الآى باد” كتاب بشكل جديد، كتاب تتحرك فيه الصور وتجرى داخله الحيوانات وتتساقط الأمطار، بعيداً عن التكنولوجيا التقليدية، ليقدم نموذجاً تعليميا فريداً، باختراع مصرى 100%.

“الكتاب السحرى المتحرك”، قام بابتكاره المهندسة المصري الشاب “أحمد عبد المجيد”، الكتاب يعتمد على استخدام الخداع البصرى لتعليم الأطفال الحروف والكلمات العربية والإنجليزية والرسوم المتحركة بطريقة سلسة وسهلة.

داخل هذا الكتب السحري ستجد كل شىء يتحرك من رسومات وأشكال ثلاثية الأبعاد، بهدف التعليم وجذب الطلاب، ليعيد إحياء الكتاب الورقى الثابت الذى أصابه الجمود ولم يعد قادرا على إبهار الأطفال المحاطين بكافة عناصر الإبهار فى التكنولوجيا الحديثة.

مبتكر هذا الكتاب مهندس كومبيوتر، يعشق للجرافيك والفوتوشوب، قام بتصميم الكتاب، معتمداً على إطلاعه على بعض الكتب الترفيهية أثناء عمله بالخارج فى عدد من البلدان الأوروبية، وقرر البدء فى تصميم الكتاب السحرى المتحرك فى إطار تعليميى جديد.

يأمل “عبد المجيد” فى أن تعترف الجهات التعليمية الرسمية فى مصر بفكرة كتابه والتعاون معه لتطبيقيها.

الكتاب يستهدف بصورة خاصة الأطفال الصغار فى مراحلهم العمرية الأولى، والذين أصيبوا بالهوس باستخدام الأجهزة الالكترونية الحديثة تقليداً لآبائهم وعدم إدراكهم خطورة هذه الأجهزة على أطفالهم.

استخدم “عبد المجيد” فى تصميم الكتاب مجموعة صور أشبه بتركيب فيلم الكرتون، وذلك بتسلسل الصور المتحركة المتتابعة،  وبدأ باقتباس لقطة من الجسم المتحرك والعمل عليها من خلال برامج الجرافيك، ودمجها فى منظومة هندسية، بحيث تختفى صورة وتظهر صورة أخرى، مما يعطى إحساساً بالحركة، باستخدام شريحة أو قطعة بلاستيكية لهذا الغرض.

الكتاب يستهدف الفئات العمرية من ثلاث سنوات حتى دخول الحضانة، حيث يعكف على تصميم كتاب للغة العربية للحروف الأبجدية مدعم بالصور المتحركة لأشكال النباتات والحيوانات المرادفة للحرف، بالإضافة إلى كتاب الأرقام الخاص بالعمليات الحسابية الخاص بجدول الجمع والطرح والضرب للأرقام مدعم أيضا بأشكال وصور متحركة مختلفة.

كما يساهم الكتاب فى مساعدة الأطفال المصابين بمرض التوحد خاصة أن مرضهم لا يساعدهم على الاستيعاب بالنسبة للصور الثابتة، وكذلك فهو مفيد للأطفال الذين يعانون فى صعوبة النطق والتخاطب.

الخطط المستقبلية

وحول خططه المستقبلية، أكد ” عبد المجيد” أنه يستعد لتصميم كتب خاصة بالتجارب العلمية والنظريات الفيزيائية، تتمثل فى نظريات علوم الطيران، لشرح تحرك الطائرة، التى توضح كيفية إقلاع الطائرة من النقطة الثابتة إلى الهواء الطلق، بالإضافة إلى بعض التجارب الكيميائية المختلفة التى تؤثر فى حياتنا، مشيرا إلى أنه تم عرض مشروعه على مسئولى قسم وزارة الطيران بمعرض الكتاب الماضى الذين أكدوا ترحيبهم بالفكرة ودراسة تبنيها، ولكن دون وجود استجابة حقيقية حتى الوقت الحالى.

وفيما يتعلق بالانتشار، أكد أحمد عبد المجيد، أنه خلال 3 أعوام الماضية، حقق منذ بداية الطباعة نحو 20 ألف نسخة، وإقبالاً كبيراً من أولياء الأمور خاصة خلال مشاركتهم بمعرض الكتاب، الذي يعقد الآن بالقاهرة، مؤكداً أن الهدف من المشروع تعليميى وليس ربحى، حيث لا يتجاوز ثمن الكتاب 10 جنيهات فقط.

 

 

 

للمزيد من المواضيع.. زوروا موقع موهوبون