الأحد , نوفمبر 17 2019
الرئيسية / مبدعون / فن / يوسف شعبان .. النقيب

يوسف شعبان .. النقيب


ممثل مصري قدير، شارك في العديد من الأعمال المسرحية والتليفزيونية والسينمائية، تنوعت أدواره فقدم أنماطاً مختلفة من الشخصيات، أشهرها ضابط المخابرات في المسلسل الشهير "رأفت الهجان"، والرجل الصعيدي في "الضوء الشارد"، وابن البلد في الجزء الخامس من مسلسل "ليالي الحلمية" وتولى منصب نقيب الممثلين لدورتين متتاليتين فاحدث نقلة نوعية للنقابة.

ولد الفنان يوسف شعبان في عام 1936م في حي شبرا بالقاهرة واسمه الحقيقي يوسف شعبان شميس، تلقي تعليمه الأساسي بمدارس الإسماعيلية ثم التحق بمدرسة التوفيقية الثانوية, والتحق بعدها بكلية الحقوق جامعة عين شمس، وأثناء الدراسة بها بدأت ميوله تتجه للتمثيل بعد أن جمعته صداقة قوية بالفنان الراحل كرم مطاوع, حيث انضم إلى فريق التمثيل بالكلية وشارك في عروض متميزة, ثم قدم أوراقه للمعهد العالي للفنون المسرحية إلى جانب الدراسة بالكلية، التي تركها من السنة الثالثة ليتفرغ تماماً للمعهد, خاصة وأنه قد بدأ العمل بالفعل وحصل على جائزة وميدالية عن مسرحية "سالومى", وتخرج في المعهد في عام 1962م.

شارك يوسف شعبان أثناء دراسته بالمعهد في فيلم "في بيتنا رجل" , وتم اختياره للوقوف أما سيدة الشاشة فاتن حمامة في فيلم "المعجزة" الذي أخرجه حسن الإمام, ثم فيلم "أنا الهارب" مع الفنان الكبير فريد شوقي, ثم قام ببطولة فيلم "زقاق المدق" أمام الفنانة شادية في عام 1963م.

توالت بعد ذلك الأفلام التي شارك فيها ومنها فيلم "الراهبة" عام 1965م, وفيلم "معبودة الجماهير" مع الفنانة شادية والفنان عبد الحليم حافظ عام 1967م، ثم فيلم "ميرامار" عام 1969م، وفيلم "بائعة الجرائد"، و"الثلاثة يحبونها"، و"للرجال فقط"، و"الطريد" عام 1968م في لبنان, وفي نفس العام شارك في فيلم "المساجين الثلاثة"، وسبق هذا الفيلم عام 1966م فيلم "مراتى مدير عام" وشارك في فيلم "أبواب الليل" عام 1969م.

وفى فترة السبعينيات قدم العديد من الأفلام كان من أبرزها "الرصاصة لا تزال في جيبي"، و"المذنبون"، و"زائر الفجر" و"امرأة سيئة السمعة"، و"دائرة الانتقام" و"آه يا ليل يا زمن" مع المطربة الكبيرة وردة الجزائرية، و"أذكرينى"، و "حمام الملاطيلي"، وفيلمي "حارة برجوان"، و"كشف المستور" مع الفنانة نبيلة عبيد.

وفي مجال التليفزيون قدم الفنان يوسف شعبان العديد من المسلسلات المتميزة منها "الوتد" مع الفنانة هدى سلطان و"عائلة الدوغرى" ودوره المتميز في مسلسل "رأفت الهجان" مع الفنان محمود عبدالعزيز وشارك الفنانة سميرة أحمد بطولة عدد من المسلسلات منها: "ضد التيار" و"أميرة في عابدين" و"امرأة من زمن الحب"، وقام بدور متميز في مسلسل "الشهد والدموع"، ومسلسل "الضوء الشارد" مع الفنان ممدوح عبد العليم، كما شارك في الجزء الخامس من المسلسل الشهير "ليالي الحلمية" للكاتب الكبير أسامة أنور عكاشة.

وقدم يوسف شعبان مسلسلا أبدع فيه باختلاف اللهجة المصرية وهو المسلسل الأردني "وضحى وابن عجلان" والذي اعتبر الأكثر مشاهدة في دول الخليج والأردن وسوريا في حينه، وشاركته البطولة من سوريا سلوى السعيد ومن الأردن نبيل المشيني إلى جانب الممثلين الأردنيين والسوريين الكبار.

وفي المسرح بدأت مسيرته بالمسرحية التلفزيونية "الطريق المسدود", ثم قدم عدة مسرحيات بعدها أهمها "شيء في صدري" و "أرض النفاق", كما شارك في بطولة مسرحية من إنتاج القطاع الخاص بعنوان "مطار الحب" عام 1970م مع الفنان الكبير عبد المنعم مدبولي والفنانة ميرفت أمين.

وفي عام 1995م قرر الابتعاد عن المجال السينمائي والاكتفاء بتمثيل مسلسل واحد أو اثنين في العام للتركيز في مهمته الجديدة وهي رئيس نقابة الممثلين التي نجح في انتخاباتها عام 1997م، واستطاع تسديد جميع الديون المترتبة على النقابة وأنشأ ناديا كبيرا في القاهرة لاجتماع جميع الممثلين وعالج العديد من الفنانين الذين لم يستطيعوا دفع مصاريف علاجهم، واستطاع أن يستمر في منصبه دورتين متتاليتين قبل أن يخسر في انتخابات عام 2003م أمام الفنان أشرف زكي.


شاهد أيضاً

طفلة تخفى زجاجات نقل الدم فى لعبة teddy

طفلة تخفى زجاجات نقل الدم فى لعبة teddy

يرغب جميع الآباء والأمهات فى رؤية أطفالهم بصحة جيدة، ومع ذلك هناك أوقات لا مفر …