السبت , أغسطس 24 2019
الرئيسية / أخبار / برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص !

برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص !


برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص !

 

طور باحثون في جامعة “كوليدج لندن” برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص.

وابتكر الباحثون خوارزمية (لوغاريتم) قادرة على فحص سمات عينة من نص مكتوب بخط اليد، ومن ثم تقليد نفس الأسلوب في كتابة أي نص آخر.

ويوجد حاليًا أساليب مختلفة في برامج معالجة الكتابة (وورد) يمكنها إنتاج نصوص بأسلوب كتابة باليد موحد إلى حد ما.

لكن توم هاينز وزملاءه في جامعة كوليدج لندن ابتكروا برنامجًا قالوا إنه يعيد استنساخ التفاصيل غير المنتظمة لأي نص يكتبه أي شخص بيده.

وأطلقوا على نظامهم الجديد اسم (نصي بخط يدك) My Text In Your Handwriting، وجربوه على نصوص مكتوبة بخط يد شخصيات مشهورة تاريخيا مثل الرئيس الأمريكي ابراهام لينكولن والكاتب الإنجليزي آرثر كونان دويل مؤلف شخصية المحقق شرلوك هولمز.

ورغم أن كونان دويل لم يكتب قط بيده “في البداية، عزيزي واطسون…”، فإن فريق الباحثين نجح في كتابة هذه العبارة بنفس خط يده من خلال تقليده باستخدام الكمبيوتر.

 

وبدأ توم المعالجة باستخدام برنامج يميز كل حرف وعلامة ترقيم، ويحلل ببعض التفصيل كيف كتبتها. وكنت في بعض الحالات أضع نقطة فوق حرف آي i، وأحيانا كنت اتجاهلها.

وعندما اكتمل التحليل، أدخله إلى الخوارزمية ثم كتب كلمة “مرحبا” في مربع.

وبجانب الكلمة التي كتبها ظهرت كلمة “مرحبا” أخرى. واعترف أنها كانت قريبة جدا مما كتبته بخط يدي على عجل.

وعندها حاولنا التجربة مع جملة كاملة، ومرة أخرى لابد لي من الإقرار بأن نتيجة الكتابة كانت تشبه الكتابة السيئة التي أكتبها.

هذا البرنامج ذكي، ولكن ما هي الاستخدامات العملية لخوارزمية خط اليد هذه.

أحد الأمثلة سيكون في البنوك عندما يرسل البنك للعملاء وثائق حساسة أو بطاقات ائتمانية جديدة ويريد إخفاء الرسائل بحيث تبدو وكأنها رسائل شخصية مكتوبة بخط اليد.

 

برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص !

 

وكشف الباحثون عن ثلاث رسائل بخط اليد، واحدة منها مكتوبة بالكمبيوتر واثنتان بخط اليد، وعانيت كثيرا لمعرفة أيهما مكتوبة بالكمبيوتر.

 

موقع موهوبون دوت نت

برنامج كمبيوتر لتقليد خط اليد لأي شخص !


شاهد أيضاً

من الحاسوب إلى البنسلين.. اختراعات من الحرب العالمية الثانية غيرت العالم

كانت الحرب العالمية الثانية لحظة محوريّة في تاريخ العالم، ولم يُحدث أي نزاع ٍ من …